الحق والضلال الحق والضلال
البحث


مجندة إسرائيلية تقتل فلسطيني أعزل بـ «رصاصة».. وترسل الفيديو لصديقها «رأيك إيه في دقة تصويبي» والآخر يرد «لقد كنتي رائعة»

منذ 1 شهر
November 3, 2019, 4:06 pm بلغ
مجندة إسرائيلية تقتل فلسطيني أعزل بـ «رصاصة».. وترسل الفيديو لصديقها «رأيك إيه في دقة تصويبي» والآخر يرد «لقد كنتي رائعة»



الموجز
في مشهد تعودنا عليه من جيش الاحتلال الإسرائيلي تجاه الشعب الفلسطيني، أظهرت لقطات فيديو نشرت أخيرا مجندة في جيش الاحتلال الإسرائيلي، وهي تطلق رصاصة على فلسطيني أعزل قرب القدس، بعد أن أدار ظهره.
ووقع الاعتداء قبل عام ونصف العام قرب القدس المحتلة، بناء على معلومات قوة "حرس الحدود" التي تنتمي إليها المجندة، التي أطلقت النار بحسب ما ذكرت القناة "13 في التلفزيون الإسرائيلي، مساء السبت.
لكن جرى الكشف عن الفيديو قبل أيام، عندما أرسلت الجندية مقطع الفيديو إلى صديقها في رسالة طلبت فيها رأيه بشأن دقة تصويبه.
وقال صديقها "لقد كنت رائعة في التصويب".
ويظهر الفيديو الذي تبلغ مدته 26 ثانية، شابا فلسطينيا لا يشكل أي تهديد، وهو يرفع يديه، حاملا فيهما بطاقة هويته وحقيبة، بحسب "القناة 13".
ويسمع في الفيديو عناصر القوة، وهم يصرخون على الفلسطيني، باللغتين العبرية والعربية، منها كلمة "روّح" بالعامية الفلسطينية، أي اذهب من هنا.
وعندما امتثل الشاب الفلسطيني وعاد أدراجه من حيث أتى، أطلقت المجندة رصاصة عليه، مما أدى إلى وقوعه على الأرض.
ولم يتضح على الفور طبيعة الإصابة التي لحقت بالشاب الفلسطيني.
وبحسب صحيفة "هآرتس" فقد علم المحققون بالقضية عندما كانوا يتابعون قضية "ارتكاب سلوك عنيف" مارسه أحد عناصر هذه القوة ضد فلسطيني "بلا سبب".
وتتوقع وزارة العدل أن تتم إدانة المجندة بتهمة "سوء السلوك".
وقالت قوة حرس الحدود إنه جرى تسريح المجندة من الخدمة فورا بعد الحادث، لكنها أعيدت إلى الجيش الإسرائيلي في وقت لاحق من أجل إكمال خدمتها.
https://youtu.be/JCFCF0lFofw
 

هذا الخبر منقول من : الموجز











شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.