الحق والضلال الحق والضلال
البحث

لتأخرها في إعداد وجبة العشاء يقتل زوجته الحامل بعد ساعتين من الضرب

منذ 2 شهر
November 17, 2019, 7:31 am بلغ
لتأخرها في إعداد وجبة العشاء يقتل زوجته الحامل بعد ساعتين من الضرب

موضوع
لم تكن تعلم الزوجة السنغالية أن تأخرها في إعداد الطعام سيودي بحياتها بشكل مأساوي.
الشرطة السنغالية قالت، إن رجلا في الثلاثينات من عمره، ضرب زوجته الحامل في شهرها الثالث حتى الموت، لأنها لم تعد له وجبة العشاء.
ويبدو أن مقولة "الجوع قاتل" لم تأت من فراغ، بعد أن ترجمها رجل غاضب في السنغال بحق زوجته، مما أدى إلى وفاتها.
وقالت الشرطة السنغالية، الجمعة، إن رجلا في الثلاثينات من عمره، ضرب زوجته الحامل في شهرها الثالث حتى الموت، لأنها لم تعد له وجبة العشاء.
وأوضحت تقارير تداولتها وسائل إعلام في السنغال أن الزوجة أميناتا كا، البالغة من العمر 22 عاما، عادت إلى منزلها في ضواحي العاصمة داكار ليلة الأربعاء بعد سلسلة من الفحوص الطبية، وكانت متعبة ومرهقة ولم يكن بمقدورها تحضير العشاء لزوجها.
ويبدو أن الزوج "الجائع" تذرع بهذه الحجة، أي عدم تحضير العشاء، لضربها لمدة ساعتين إلى أن فقدت الوعي، بحسب ما ذكرت فرانس برس.
وسمع الجيران صراخ الضحية، فاتصلوا بالشرطة واستدعوهم إلى مكان الحادث، غير أن رجال الشرطة وصلوا متأخرين على ما يبدو، إذ كانت المرأة الحامل قد توفيت قبل وصولهم.
وقال عدد من الجيران استجوبتهم الشرطة إن أميناتا كانت تتعرض للعنف بشكل يومي، وأن وجهها كانت تغطيه الكدمات بشكل دائما تقريبا. وبعد الحادث، أوقفت الشرطة الزوج القاتل في منزله. حسبما ذكر موقع "سكاي نيوز- عربية".
يشار إلى أن وزارة شؤون المرأة السنغالية كانت قد استنكرت، في مايو 2019 "تجدد العنف الذي تتعرض له النساء والفتيات في السنغال" بعد وفاة فتاتين "قتلتا في ظروف فظيعة".
وأثارت الجريمتان دعوات إلى إعادة تفعيل عقوبة الإعدام، التي كانت قد ألغيت عام 2004 بعد ضغط من الزعماء الدينيين والمواطنين على حد سواء.
هذا الخبر منقول من : الموجز
 








شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة gege
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.