الحق والضلال الحق والضلال
البحث


القصة الكاملة | كواليس الحرب بين الكاف ومرتضى منصور

منذ 2 شهر
November 26, 2019, 5:54 pm بلغ
القصة الكاملة | كواليس الحرب بين الكاف ومرتضى منصور

لا تزال أزمة مباراة السوبر الإفريقي بين الترجي التونسي والزمالك المقرر إقامتها 14 فبراير المقبل قائمة بعد رفض الزمالك خوضها في قطر كما حدد الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف".

وتقام مباراة السوبر بين الترجى كونه بطل مسابقة دوري أبطال إفريقيا، والزمالك الحاصل على لقب الكونفدرالية الإفريقية.

بداية الأزمة

وحدد كاف 14 فبراير من عام 2020 موعدا لإقامة مباراة السوبر الإفريقي بين الترجى التونسي والزمالك فى الدوحة ، واتخذ المكتب التنفيذي قرارا رسميا بذلك، وهو الأمر الذى يشير إلى أن موعد ومكان إقامة المباراة أصبح نهائيا ولا رجعة فيه.

لماذا تقام في قطر؟ 

ويرجع السبب وراء تمسك كاف بإقامة مباراة السوبر الإفريقي في قطر لتوقيع عقد رسمي مع إحدى الشركات لمدة 3 مواسم كانت البداية من العام الماضى، وستستقبل قطر أيضا نهائي السوبر الإفريقي العام المقبل، وهو ما يشير إلى أن كاف لم يدخل فى حالة عناد مع الزمالك أو أى فريق آخر.

رفض زملكاوى تام 

و أكد مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك أن مجلس إدارة النادي قرر عدم خوض مباراة السوبر الأفريقي أمام الترجي التونسي في قطر ولكن الملف الآن الكامل في يد الدولة المصرية وفي حال تم اتخاذ قرار آخر سنحترم رأيهم.

وأضاف مرتضى منصور في تصريحات خلال المؤتمر الصحفي الذى عقده اليوم ان مسؤولي الدولة طالبوه بعدم الحديث أكثر من ذلك عن قطر مشددا على أنه يحترم القرار. 

اللجوء إلى المحكمة الرياضية 

وتابع مرتضى منصور، "سوف نتقدم بشكوى كاملة للمحكمة الرياضية من أجل شرح جميع الأسباب في عدم خوض اللقاء على الأراضي القطرية، والأسباب ليست سياسية فقط بل هناك دوافع رياضية أخرى".

عقوبات منتظرة 

وكشف مصدر بـ"كاف" عن توقيع عقوبات قوية على الزمالك، كما تنص اللوائح حال عدم خوض المباراة فى قطر، مثل حرمان الزمالك من المشاركة فى أى بطولة تخص الاتحاد الأفريقى فى 3 نسخ متتالية.

وأكد توقيع غرامات مادية كبيرة ومغلظة على الفريق المنسحب من خوض لقاء السوبر.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Lomy
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.