الحق والضلال الحق والضلال
البحث


ننشر التفاصيل الكاملة لمشروعات محمد صلاح في قريته

منذ 1 اسابيع
December 2, 2019, 10:59 pm بلغ
ننشر التفاصيل الكاملة لمشروعات محمد صلاح في قريته

انطلقت العملية التعليمية داخل معهد محمد صلاح الأزهري، في قرية "نجريج"، مركز بسيون مسقط رأس نجم مصر وليفربول الإنجليزي، اليوم الإثنين، وذلك عقب الانتهاء من أعمال البناء والتشطيب، بتكلفة اقتربت من 18 مليون جنيه تكفل بها اللاعب المصري، بعدما تعاون الأهالي في شراء الأرض في العام الماضي.

وقال المهندس ماهر أنور شتية، عمدة قرية نجريج، إنهم اضطروا أن يُدخلوا المعهد الخدمة اليوم، حتى يتمكن طلاب الإعدادية من كتابة الاستمارات الخاصة بهم، حتى توافق منطقة طنطا الأزهرية على عقد امتحان التيرم الأول لهم في المعهد، بعد نقلهم من عدة معاهد مجاورة كمعهد قرية الشين "مسقط رأس وائل جمعة نجم مصر والأهلي السابق"، ومعهد بسيون الأزهري، وعدة معاهد في قرى مجاورة.

وأكد أن الافتتاح الرسمي كان من المقرر أن يكون بحضور اللاعب لافتتاح المعهد ووحدة الإسعاف التي تبرع بها "مو"، إلى جانب مركز شباب القرية الذي تكفلت وزارة الشباب والرياضة بتطويره، بتكلفة تخطت الـ18 مليون جنيه.

وأضاف عمدة القرية، والصديق المُقرب من أسرة صلاح، أن والد اللاعب صلاح  أكد له أنه وجه عدة دعوات لكبار الشخصيات بالأزهر الشريف والمحافظة؛ لعمل افتتاح رسمي في الأسبوع بعد المقبل، على أن يتم إعادة افتتاحه خلال فترة الصيف بوجود نجم مصر محمد صلاح، مع باقي المنشآت التي سيتم افتتاحها بشكلٍ رسمي واحتفالي.

وأوضح أن المبنى يتكون من بدروم و4 طوابق، بها 18 فصلا دراسيا والمكاتب الإدارية، ومعامل وغرفة الكمبيوتر ورياض أطفال، وتم استغلال البدروم كمقر لمؤسسة صلاح الخيرية، على مساحة نحو 100 متر، إلى جانب ملعب نجيل صناعي بالمعهد، وجرى تجهيزه بالأدوات اللازمة والأثاث، من "مقاعد جلوس وسبورات وأدوات المعامل"، وجميع الاحتياجات الدراسية، على أفضل مستوى تعليمي، بمتابعته والد اللاعب وإبلاغه أولًا بأول.

وأشار إلى أن المعهد سيعمل على شكل فترتين، صباحية ومسائية، الصباحية للمعهد الأزهري مشترك رياض أطفال وابتدائى، وفتيات فقط في المرحلة الإعدادية، والفترة المسائية ستستضيف أربعة صفوف دراسية من مدرسة بسيون الابتدائية بداية من الصف الثالث وحتى السادس نظرًا لتكدس الفصول، وعدم توفر أماكن للدراسة بالمدرسة الابتدائية.

وأكد شتية أن المعهد ملاصق لمستشفى نجريج المركزي، ووحدة الإسعاف التي تبرع صلاح بها كاملة، وجار الانتهاء منها خلال أيام، ويبقى فقط إنهاء كافة مشروع تطوير مركز شباب محمد صلاح، وعلى حسب مدير المشروع داخل مركز الشباب، المهندس مدحت علي، سيكون مع بداية شهر يونيو، والذي أكد أن مركز شباب القرية الذي أطلق عليه اسم صلاح، تتابع الوزارة تنفيذه خطوة بخطوة، أنه سيكون أحد أفضل مراكز الشباب في مصر، معتبرًا أنه هدية لصلاح على ما قدمه، وسيكون على قدر محمد صلاح، نجم مصر، وسيضم متحفًا لمقتنيات اللاعب الدولي المصري.

هذا الخبر منقول من : الدستور











شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Lomy
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.