موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

​أطفال ولكن شياطين.. الأخنف والسفاح وفارس اغتصبوا وائل وقتلوه

منذ 12 شهر
December 5, 2019, 9:12 am
بلغ


"الأخنف والسفاح وفارس" 3 أطفال أعمارهم لم تتجاوز السابعة عشرة، جمعهم التسول في محطات القطارات، تعرفوا على طفل آخر يدعى "وائل" وكان أصغرهم سنًا فعمره لم يتخطَ الحادية عشرة، وفي نهاية عملهم بأحد الأيام اتفق الأطفال الثلاثة فيما بينهم على استدرج الوافد الجديد إلى خلف ترعة الحمراوي في كفر الشيخ بزعم مقابلة صديق آخر وهناك كان "الشياطين الثلاثة" مع موعد لتنفيذ جريمتهم والاعتداء الجنسي على الطفل الصغير.
محاولات الطفل بإبعاد المتهمين عنه كانت يائسة خاصة مع صغر سنه، تفوقت القوة والكثرة فاعتدى المتهمون عليه بالضرب حتى سقط على الأرض فاقدًا للوعي وتمكنوا من الاعتداء الجنسي عليه بعد أن جردوه من ملابسه وبعدها هشموا رأسه وتركوه جثة هامدة.





الأطفال الثلاثة مجازًا اعترفوا في محضر الشرطة وتحقيقات النيابة: "وائل صاحبنا ضحكنا عليه ولما رحنا المكان ده رفض يقلع هدومه فضربناه لحد ما وقع على الأرض ساكت وعملنا اللي عايزينه، وقبل ما نمشي خلصنا عليه وكسرنا راسه بفرع شجرة".
وأضاف المتهمون بوجود علاقة صداقة تجمعهم بالمجني عليه لقيامهم جميعاً بالتسول بمحطات السكة الحديد والميادين العامة، وأضافوا باصطحابهم المجني عليه في اليوم السابق للعثور على جثته إلى غرفة مهجورة بالقرب من مكان العثور بقصد التعدي عليه ولدى مقاومته قاموا بالتعدي عليه بالضرب وتجريده من ملابسه وتقييده "باستخدام قطع من القماش" من اليدين والقدمين والتعدى عليه بإحدى جزوع الأشجار حتى خارت قواه وتناوبوا التعدي عليه، ثم قاموا بضربه على رأسه فأودوا بحياته.
وعقب انتهاء اعتراف المتهمين الثلاثة قررت النيابة العامة حبس المتهمين وإيداعهم مؤسسة الأحداث .
وكشف قطاع الأمن العام، تحت إشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، لغز العثور على جثة طفل "عاريا"، موثوق اليدين والقدمين، وملقى في ترعة خلف قرية الحمراوي بمركز كفر الشيخ، ذكرت تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية أن 3 أطفال من أصدقائه كان يقوم بأعمال التسول معهم، استدرجوه للاعتداء عليه جنسيا، وعندما قاومهم قتلوه.
ذكرت تحريات وتحقيقات المباحث، أن بداية الواقعة كانت بورود بلاغا لمركز شرطة كفر الشيخ، بالعثور على جثة لطفل مجهول بالعقد الثاني من العمر بدون ملابس موثوق اليدين والقدمين بمياه ترعة خلف قرية الحمراوي دائرة المركز وبها كسر بعظام الجمجمة والعثور على ملابس تتوافق مع بنية الجثة داخل قطعة أرض زراعية متاخمة للمجرى المائي للترعة وكذا آثار دماء متناثرة بمنطقة العثور.
وتم تشكيل فريق بحث وتحرى لكشف غموض الواقعة، وتبين من خلال التحريات وفحص البلاغات أن المجني عليه عمره 11 عاما، ومقيم بقرية دائرة مركز فوة والمبلغ بغيابه منذ قرابة شهر، بمركز فوه، وبالفحص تبين أن وراء ارتكاب الواقعة كل من عاطل شهرته "عبده الأخنف" 17 عاما، والسابق اتهامه في القضية سلاح أبيض، وعاطل وشهرته "حمادة السفاح" 15 عاما، مُبلغ بغيابه ومتهم بـ"سرقة هاتف" (مُقيمان بدائرة المركز)، وعاطل وشهرته "فارس" 10 أعوام، مُقيم مساكن الري دائرة قسم أول كفر الشيخ.

هذا الخبر منقول من : الوطن




كتب بواسطة Shero

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play