الحق والضلال الحق والضلال
البحث


مفاجــــــــأة صاعقة ... وزارة الأوقاف تكشف مفاجأة عن عبد الله رشدي

منذ 1 شهر
December 5, 2019, 12:46 pm بلغ
مفاجــــــــأة صاعقة ... وزارة الأوقاف تكشف مفاجأة عن عبد الله رشدي

مفاجــــــــأة صاعقة . وزارة الأوقاف تكشف مفاجأة عن عبد الله رشدي
 
نفى الشيخ جابر طايع، رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف في تصريح لـ "صدى البلد" ما أثير، أن الشيخ عبد الله رشدي مدرج اسمه ضمن قائمة الأئمة المسموح لهم بالظهور عبر القنوات الفضائية والتي أرسلتها وزارة الأوقاف إلى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، مؤكداً أن عبد الله رشدي لا يمثل إلا نفسه .

وشدّد الشيخ جابر طايع على أن وزارة الأوقاف لا يمثلها إلا ما ينشر عبر موقها الرسمي أو ما يصدر عن المتحدث الرسمي للوزارة، أو تصريحات الوزير ومن يخرج بأي شيء أخر فهو لا يمثل رسميًا وزارة الأوقاف، مُحذرًا: «أي إمام أو موظف يُخالف تعليمات الأوقاف ويتحدّث باسم الوزارة، ستتم محاسبته على تلك المخالفات، فلا تقصير في هذا الشأن».

وكانت وزارة الأوقاف قررت إحالة عبد الله رشدي، للتحقيق معه بديوان عام الوزارة، بشأن ما نسب إلى الشيخ عبدالله رشدى من مُخالفات.

وصدر قرار إحالة التحقيق مع عبد الله رشدي، من قبل الشيخ صبري ياسين، رئيس قطاع المديريات بوزارة الأوقاف، اليوم الاثنين، بناء على المذكرة المرفوعة إليه من الشيخ علاء شعلان وكيل الوزارة لشئون محافظة القاهرة والوجه البحري بشأن ما نسب إلى الشيخ عبد الله رشدي من مخالفات.

وانضم عبدالله رشدي لفريق قناة المحور للتعاقد على تقديم برنامج جديد باسم: «شريان الخير» وذلك بدءًا من 13 نوفمبر 2019، وتم وقف البرنامج بعد إذاعة أكثر من حلقة.

وكشف الدكتور محمد الباز، الإعلامي ومقدم البرامج، عن القصة الكاملة لظهور الداعية عبدالله رشدي، على شاشة قناة المحور الفضائية في برنامجه «شريان الخير» الذي تم إيقافه، بالتحايل واستخدام «باب خلفي» للظهور على الشاشة.

وأضاف «الباز» خلال برنامجه «90 دقيقة»، المُذاع على فضائية «المحور»، أن عبدالله رشدي اتفق مع إدارة القناة على تقديم برنامج إعلاني باسم «شريان الخير»، وأول ما ظهر كان برنامجًا مريبًا لأنه كان يتحدث عن جمعية خيرية اسمها «سقيا الماء».

وواصل: أن عبدالله رشدى ظهر في فقرة من برنامج الزميلة دعاء صلاح، ثم بعد ذلك طلب تقديم برنامج مدفوع مقدمًا، وهو أمر مُتعارف عليه في كل القنوات، مضيفًا: أن الغريب أن عبدالله رشدي ظهر لجمع التبرعات والأموال، في برنامجه من الحلقة الثانية له.

وتقدّم الدكتور محمد الباز ببلاغ على الهواء لوزارة التضامن لتعقب جمعية «سقيا الماء»، ومعرفة مدى حصولها على ترخيص من الوزارة، خاصة أنه بتتبع هذه الجميعة لم نجد لها أصل إلا في السعودية.

وطالب الدكتور محمد الباز، الوزارة، بضرورة أن تعلم كم التبرعات التي جمعها عبدالله رشدي لهذه الجمعية، وهل هي مُرخصة أم لا، مُتابعًا: «إن عبدالله رشدي يتحدث باسم الأزهر، وكأن الأزهر يحميه»، مضيفًا: «أن الأمر تخطى فكرة التطرف الذي يمارسه عبدالله رشدي، إلى وجود شبهة نصب».

وأفاد بأن إدارة قناة المحور لم تكن متواطئة بأي شكل من الأشكال مع عبد الله رشدى، ولما تبين لها طبيعة البرنامج بعد عرضه تم إنهاء التعاقد معه.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة GM
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.