الحق والضلال الحق والضلال
البحث


بعد إعدامه.. القصة الكاملة في واقعة اغتصاب طفلة البامبرز

منذ 1 شهر
December 11, 2019, 11:18 am بلغ
بعد إعدامه.. القصة الكاملة في واقعة اغتصاب طفلة البامبرز

بعد مرور 13 شهرًا، على حكم محكمة النقض، الصادر بتاريخ 7 نوفمبر 2018، بتأيد حكم الإعدام على المتهم فيها إبراهيم محمود في القضية المعروفة إعلاميا بـ"طفلة البامبرز"، والمنسوب إليه تهمة اغتصاب الطفلة "جنا" داخل عشة مارس 2017، في مركز بلقاس بمحافظة الدقهلية. نفذت مصلحة السجون، صباح اليوم، داخل غرفة إعدام سجن استئناف القاهرة حكم الإعدام بحق المتهم.
وكانت محكمة النقض رفضت طعن المحكوم عليه بالإعدام ليصبح الحكم واجب النفاذ غير قابل للطعن عليه.
وكانت محكمة جنايات المنصورة، عاقبت المحكوم عليه بالإعدام في يونيو 2017 بعد إحالته للمحاكمة الجنائية بتهمة خطف الطفلة "جنا" من أمام منزلها واغتصابها.
تفاصيل الواقعة التي لم تستغرق 60 ثانية، بدأت في نهاية مارس 2017، باختطاف المتهم الطفلة من أمام منزلها ودخل بها عشة وحاول اغتصابها وهتك عرضها، ما حدث كشف عنه المتهم أثناء مثوله أمام جهات التحقيق بعدما ألقي القبض عليه في وقت معاصر للجريمة.
وجاء في تحقيقات نيابة بلقاس، أن المتهم اعترف بتفاصيل جريمته قائلا: "يوم الجريمة كان يوم جمعة، وأنه استغل هدوء الشارع والناس بتصلي".
وأضاف: "كنت قاعد برة في شارعنا ولقيت بنت جارنا واقفة أمام البيت روحت شايلها والبنت قعدت تبكي ودخلت بها العشة بعيد وواقعتها وهي قعدت تصرخ ونزفت دم، وبعدها دخلت أمي عليا العشة وأخذت مني البنت بسرعة وأنا طلعت هربت وبعدها الشرطة مسكتني".
وتابع: "ما حدث استغرق حوالي دقيقة واحدة، ولفيت لقيت أمي داخلت عليا بسرعة وأخدت مني البنت وجريت وأنا جريت، وهي دخلت البيت عندنا، وأنا لا أتناول أي مواد مخدرة أو عقاقير وكنت بأخد علاج نفسي ومبطله منذ 4 سنوات"، وواجهته النيابة بتقرير الطبي لمستشفى بلقاس رقم 834 بالتعدي الجنسي على الطفلة، فقال "الشيطان ضحك عليا، أنا غلطان، فعلا الكلام ده حصل، وكانت ساعة شيطان، وكانت الطفلة وقتها في حالة هلع شديد وخوف شديد".
كانت النيابة العام أجرت تحقيقات موسعة في الواقعة وانتقلت إلى لمعاينة مكان ارتكاب جريمة اغتصاب رضيعة في قرية دملاش، وسط تواجد أمني كبير وقوة من مركز بلقاس.
وعاينت النيابة مكان ارتكاب جريمة الاغتصاب، وانتقلت إلى منزل أم المتهم، وعاينت مكان الاحتفاظ بالطفلة لدى اكتشاف الجريمة، كما عاينت آثار محاولة الأهالي حرق مكان الجريمة غضبا من بشاعتها.
وجاء في تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية التي جرت بشأن الواقعة آنذاك أن المتهم سبق وأن تحرر ضده محضر حرق عمد عام 2012، وأنه يتمتع بسمعة سيئة وسط أهالي قريته.
وأوضحت التحريات أن بداية الكشف عن تفاصيل الواقعة "نهى. ص" والدة الطفلة الرضيعة "جنا"، التي تبلغ من العمر عام واحد و8 شهور، قد تقدمت ببلاغ اتهمت فيه عامل يدعى "إبراهيم "، 35 سنة، باغتصاب طفلتها ما تسبب في إصابتها بنزيف حاد وتم نقلها للمستشفى للعلاج.
وانتقلت قوة أمنية من مباحث الدقهلية، وتمكنت القوات من ضبط المتهم قبل هروبه، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة بعدما خطف الطفلة أثناء لهوها أمام المنزل وتوجه بها إلى حجرة بمبنى مهجور بالقرية، واغتصبها حتى فقدت الوعي ثم أعادها إلى المنطقة التي أخذها منها بالقرب من منزلها.

هذا الخبر منقول من : الوطن














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة emil
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.