موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

بالتزامن مع أزمة «سد النهضة».. رئيس الوزراء الإثيوبي يواصل التصعيد

منذ 1 سنه
December 11, 2019, 8:56 pm
بلغ

ذكر موقع "العين الإخبارية" الإماراتي أن النرويج وافقت اليوم، الأربعاء، على إعادة بناء القوات البحرية الإثيوبية.
وأفاد الموقع بأن النرويج وافقت على التعاون في إعادة بناء القوات البحرية الإثيوبية، وذلك خلال اجتماع ثنائي عقد بين رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد ونظيرته النرويجية إيرنا سولبرج.
وأعلنت النرويج عن مستعدة لدعم القوات البحرية الإثيوبية وبناء القدرات، فيما ستقدم إثيوبيا خبراتها من القيادات النسائية السياسية والسياسات المتبعة والمتطلعة لبناء الاقتصاد الأخضر .





وفي وقت سابق، وافق البرلمان الإثيوبي على مشروع قانون حول هيكلة الجيش وعلى تعديل 8 مواد من إعلان تأسيس قوات الدفاع الإثيوبية وبناء القوات البحرية وتكليف لجنة خاصة لإعادة تأسيس القوات البحرية الإثيوبية
وأعلن الجيش الإثيوبي، إعادة هيكلة قوات الجيش والوحدات العسكرية التابعة له، وذلك بتخفيض عدد القيادات المركزية للجيش في البلاد، وتكليف لجنة خاصة لإعادة تأسيس القوات البحرية الإثيوبية.
وفي أكتوبر الماضي، أثار رئيس الوزراء الإثيوبي جدلاً كبيراً، بعد تهديده لمصر بالرد العسكري بسبب أزمة «سد النهضة».
وصعّد آبي أحمد، من لهجته بشأن سد النهضة المتنازع عليه مع مصر، وسط فشل جولة المفاوضات الأخيرة بين الطرفين ووصولها إلى طريق مسدود، وفقاً لـ "سكاي نيوز".
وحذر رئيس وزراء إثيوبيا من أنه "إذا كانت هناك حاجة إلى خوض حرب بشأن سد النهضة، فإن بلاده مستعدة لحشد مليون شخص"، إلا أنه استطرد قائلا: "المفاوضات هي السبيل الوحيد للخروج من الأزمة الحالية".
وأدلى رئيس الوزراء الإثيوبي بتصريحاته خلال جلسة استجواب في البرلمان، هي الأبرز منذ فوزه بجائزة نوبل في 11 أكتوبر الماضي.

هذا الخبر منقول من : الموجز




كتب بواسطة Shero

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play