الحق والضلال الحق والضلال
البحث


انخفاض السلع والبنزين 10%.. النواب يكشف تأثير تراجع الدولار على الأسعار

منذ 3 شهر
December 17, 2019, 10:49 am بلغ
انخفاض السلع والبنزين 10%.. النواب يكشف تأثير تراجع الدولار على الأسعار

شهدت أسعار صرف الدولار الأمريكي تراجعًا كبيرا فى ختام تعاملات أمس، أمام الجنيه المصري بعدد من البنوك العاملة في مصر مقارنة بختام تعاملات الأسبوع الماضى.

وطبقا لآخر تحديث، تراجع سعر الدولار في البنك التجاري الدولى بنحو 9 قروش ليسجل 15.99 جنيه للشراء و16.09 جنيه للبيع.

وتحدث أعضاء مجلس النواب، عن أسباب هذا التراجع الكبير الذي شهده الدولار، الذي وصفه البعض بالمفاجئ، إلى جانب تأثير هذا التراجع الأكبر لسعر الدولار خلال آخر عامين، وكيف سيؤثر في انخفاض الأسعار.

أكد النائب محمد بدراوي، عضو لجنة الشئون الاقتصادية، بالبرلمان، أن تراجع الدولار لأدنى مستوياته خلال السنوات الماضي، بتسجيله 15.99 جنيه، جاء نتيجة زيادة ميزان المدفوعات في الصادرات عن الواردات، مشيرًا إلى دور التوازن في الميزان التجاري في ارتفاع قيمة الجنيه أمام الدولار.

وقال النائب محمد بدراوي، في تصريحات خاصة لـ "صدى البلد"، إن تراجع الدولار لأقل من 16 جنيهًا، أمر متوقع، لاسيما وأنه المستوى الذي يسير فيه سعر الدولار منذ فترة حيث يشهد انخفاضًا تدريجيًا، مضيفًا: "تراجع الدولار لـ 15.99 جنيه، مؤشر طبيعي، لكن اقتصاديًا من المفترض أن يكون أقل من هذا الرقم".

وتابع عضو لجنة الشئون الاقتصادية بالبرلمان: "من الناحية الاقتصادية، فالدولار من المفترض أن يشهد تراجعًا أكبر من ذلك، لكن هناك مؤثرات خارجية أخرى، منها العوامل السياسية وأخرى تتعلق بسوق الاقتصاد العالمي وحجم الاستثمارات، مشيرًا إلى أنه كلما ازداد الثقة في الاستقرار الداخلي، زادت السيولة والاحتياطي النقدي".

وفيما يتعلق بتأثر أسعار المحروقات بتراجع أسعار الدولار، قال النائب محمد بدراوي، إن: تقييم أسعار المحروقات بشكل ربع سنوي، يعتمد على احتساب متوسط سعر كل من الدولار والبرميل، خلال الـ 3 أشهر السابقة لإعادة تقييم أسعار المحروقات "أكتوبر ونوفمبر وديسمبر".

وأوضح عضو مجلس النواب أن سعر الدولار خلال الشهرين الماضيين، كان 16 جنيهًا للدولار وما بين 64 و65 دولارًا للبرميل، وبالتالي فإن مع تراجع أيًا من الدولار والبرميل خلال الفترة القادمة، سوف يحدد سعر المحروقات المقرر مراجعته في يناير.

وقال النائب هشام عمارة، عضو لجنة الشئون الاقتصادية، بمجلس النواب، إن قرار تعويم الدولار كان قرارًا سليمًا وضروريًا لصالح الاقتصاد المصري، فلم يكن من المقبول أن يتم التعامل بسعرين للعملة، واحد في البنك المركزي وأخر بالسوق السوداء، مشيرًا إلى أن تحرير سعر الصرف، أدى إلى القضاء على السوق السوداء إلى حد بعيد.

وأضاف النائب هشام عمارة في تصريحات خاصة لـ "صدى البد"، أن توحيد سعر الصرف، أدى إلى تعامل المستثمرين مع البنك المركزي والبنوك الرسمية بشكل مباشر، الأمر الذي أدى إلى ارتفاع الاحتياطي النقدي، وبالتالي تراجع الدولار أمام الجنيه.

وعبر عضو لجنة الشئون الاقتصادية، بالبرلمان، عن تفاؤله بتراجع الدولار لمعدلات أعلى من التي وصل إليها حاليًا، بعد أن بلغ 15.99 جنيه لأول مرة منذ عامين، خاصة مع الاستقرار السياسي وزيادة حجم الاستثمارات.

وتحدث النائب هشام عمارة عن تأثير سعر الدولار على الأسعار، مؤكدًا أنها سوف تشهد تراجعًا كبيرًا الفترة المقبلة، خاصة تلك التي ترتبط بسعر الدولار مباشرة، وأشار إلى معدل التضخم الذي تراجع لأدنى مستوى له حتى أصبح حاليًا بالسالب، وهذه لم تحدث من قبل، على حد تصريحه.

أكد النائب عمرو الجوهري، عضو لجنة الشئون الاقتصادية، بمجلس النواب، أن تراجع الدولار لأقل من 16 جنيهًا لأول مرة منذ سنوات، يعد مؤشر جيد على وجود تحسنات في السيولة، التي كان لها دور هام في تراجعه إلى 15.99 جنيه.

في السياق ذاته، قال النائب عمرو الجوهري، في تصريحات خاصة لـ "صدى البلد": "تراجع الدولار بهذه النسبة الكبيرة والمفاجئة، من الضروري أن ينعكس على حالة الأسعار في السوق، ويكون له تأثير إيجابي على أسعار اللحوم والدواجن، إلى جانب الأسمدة، والتي ترتبط مباشرةً بسعر الدولار.

أشار عضو لجنة الشئون الاقتصادية بالبرلمان إلى تأثر الدولار الجمركي أيضًا بسعر الدولار، وبالتالي من المقرر أن يشهد تراجعًا هو الآخر، متابعًا: "كل المواد المستوردة بما فيها المنتجات المحلية، سوف تشهد تراجعًا في أسعارها الفترة المقبلة".

تطرق عضو مجلس النواب، إلى تأثير تراجع الدولار الى 15.99 جنيه على أسعار المواد البترولية، والتي من المقرر مراجعتها في يناير المقبل، وفقًا لقرار رئاسة الوزراء، الذي ينص على مراجعتها بشكل ربع سنوي، قائلًا: "اتوقع أن يكون هناك تراجعًا في أسعار المحروقات بما لا يقل عن 10%، لكن في حال تم تثبيت متوسط سعر البرميل عند 61 دولارا، كما أنه من المقرر أن تتراجع أسعار السولار أيضًا".

أرجع عمرو الجوهري أسباب تراجع الدولار، الذي وصفه بالمفاجئ، إلى السيولة في سعر الدولار إلى جانب تدخل البنك المركزي بعض الأحيان لحماية الجنيه، مشيرًا إلى أن تراجع الدولار خلال الشهرين الماضيين كان ترديجيا إلى حدٍ ما، والأسبوعين الماضيين شهد تراجعا من 3: 4 قروش، بعكس التراجع الحالي الذي وصل لـ 9 قروش مرة واحدة.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.