الحق والضلال الحق والضلال
البحث

​تخلص منه في 10 دقائق.. اعترافات طالب الشذوذ المتهم بقتل شقيقه بالشرقية

منذ 1 اسابيع
January 13, 2020, 10:37 am بلغ
​تخلص منه في 10 دقائق.. اعترافات طالب الشذوذ المتهم بقتل شقيقه بالشرقية

"قالي هفضحك" هكذا بدأ طالب الإعدادي الحديث عن جريمته البشعة بقتل شقيقه الأصغر طالب الصف الخامس الابتدائي بقرية حنفا التابعة لمركز بلبيس بالشرقية.

وأضاف المتهم أثناء تمثيله الجريمة وسط حراسة أمنية مشددة وبحضور محقق النيابة قائلا: "أخويا شافني وأنا كنت في وضع مخل مع طفل، وقالي هفضحك وحعرف أبوك، فقررت أقتله علشان ميتكلمش، فاستدرجته وطلعت السكين وضربته 4 طعنات ورميت جثته في المصرف في 10 دقايق".

وعقب تسجيل اعترافات المتهم، قررت النيابة حبسه لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، ونسبت إليه تهمة القتل العمد، كما طلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

كانت أجهزة الأمن بالشرقية، قد كشفت تفاصيل الجريمة المروعة، وذكرت التحريات أن المتهم قتل شقيقه الأصغر بعد أن شاهده المجني عليه أثناء قيامه بممارسة الشذوذ مع طفل فقرر قتله خوفا من أن يفضحه، وألقي القبض على المتهم، وتمت إحالته للنيابة التي باشرت التحقيق.

وأوضحت التحريات والتحقيقات أن بداية الواقعة كانت بورود بلاغًا لمركز شرطة بلبيس من "رضا.م" سائق مقيم قرية حفنا التابعة للمركز باختفاء ابنه الأصغر "مروان" 11 عاما، طالب بالصف الخامس الابتدائي، بعد تناوله وجبة الغداء، وجرى البحث عنه ولم يجده، وبعد عدة ساعات عثر عليه جثة هامدة بمياه مصرف بالقرية، وبه آثار طعنات، وتحرر محضر بالواقعة حمل الرقم 240 إداري مركز شرطة بلبيس.

وبتشكيل فريق بحث وتحرٍ لكشف غموض الواقعة، تبين من خلال التحريات والفحص أن المشتبه به شقيقه "خالد" 16 عاما، طالب بالصف الثالث الإعدادي، ارتكب الواقعة، بعد أن جرى مناقشة عدد من الشهود الذين أكدوا ظهور شقيقه الأكبر معه قبل واقعة العثور على جثته، وألقي القبض على المتهم، وبمواجهته اعترف بارتكابه للواقعة وقتلته شقيقه الأصغر، خوفًا من الفضيحة، حيث شاهده المجني عليه في وضع مخل مع طفل، وهدده بفضح الأمر، فقام بالتخلص منه واستدرجه إلى مكان العثور على الجثة وقتله.

هذا الخبر منقول من : الوطن









شارك بتعليقك
فيسبوك ()


احجز الان فى العاصمة الجديده تليفون 00201123000014

كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.