الحق والضلال الحق والضلال
البحث

هذا ما قالتة المدرسة صاحبة واقعة التحرش داخل لجنة امتحانات جامعة أسوان

منذ 4 شهر
January 16, 2020, 9:09 am بلغ
هذا ما قالتة المدرسة صاحبة واقعة التحرش داخل لجنة امتحانات جامعة أسوان

هذا ما قالتة المدرسة صاحبة واقعة التحرش داخل لجنة امتحانات جامعة أسوان
  
أسوان – عبد الله صلاحأكدت "خلود.ا.ع" مدرس مساعد بكلية التربية الرياضية بجامعة أسوان، صاحبة واقعة تحرش طالب بها داخل لجنة امتحانات، أن كل الأقاويل التى تتردد حول افتعالى هذه الواقعة حتى يتم نقلى من أسوان، هى أقوال غير صحيحة، مؤكدةً أنها تعرضت لواقعة تحرش على يد أحد الطلاب بالفرقة الثانية بكلية التربية الرياضية أثناء أداء الامتحانات، وأنها تنتظر انتهاء التحقيقات مع المتهم.

وأضافت مدرس مساعد التربية الرياضية، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنها لم تخطر بالتحقيقات الجارية فى الجامعة ولا تعلم عنها شيئاً، موضحةً بأن سفرها إلى الإسكندرية كان بناءً على طلب الجامعة نفسها، حتى تبتعد عن رد فعل الطلاب تجاه زميلهم المحبوس، وحتى تستطيع تجاوز ونسيان هذه الواقعة التى سببت ألماً لها.

وأوضحت "خلود"، بأنها تلقت رسائل تهديد بعد استمرار حبس الطالب المتهم بقضية التحرش، وأنها أطلعت عميد الكلية ونائب رئيس الجامعة على هذه التهديدات المجهولة.

يذكر أن جامعة أسوان شهدت خلال شهر يناير الجارى، واقعة تحرش تقدمت فيها "خلود.ا.ع" وتعمل مدرس مساعد مادة الجمباز الإيقاعى بكلية التربية الرياضية جامعة أسوان، بمحضر شرطة حمل رقم 19 إدارى قسم أسوان أول لسنة 2020، تتهم فيه "محمود.م.ا" الطالب بالفرقة الثانية بكلية التربية الرياضية، بمحاولة التحرش بها لفظياً، وعن طريق لمس أماكن حساسة من جسدها، ومحاولة إظهار "عضوه الذكرى" لها، وذلك داخل لجنة الامتحان رقم 6 بمقر الكلية، عقب انصراف باقى زملائه فى اللجنة، وتحركت على الفور قوة أمنية إلى الحرم الجامعى، وألقت القبض على الطالب المتهم، وأكدت تحريات المباحث الأولية أنه اعترف بواقعة التحرش، بينما أنكر محاولته إظهار عضوه الذكرى لها، وتم إحالته للنيابة للتحقيق فى الواقعة، والتى أمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات، ثم تجديد حسبه 15 يوماً.

هذا الخبر منقول من : اليوم السابع









اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة GM
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.