الحق والضلال الحق والضلال
البحث


تطبيق واتساب يتراجع عن اتخاذ هذا القرار الذى اصاب كل مستخدمية بالصدمة فور علمهم

منذ 2 شهر
January 18, 2020, 9:09 am بلغ
تطبيق واتساب يتراجع عن اتخاذ هذا القرار الذى اصاب كل مستخدمية بالصدمة فور علمهم

تطبيق واتساب يتراجع عن اتخاذ هذا القرار الذى اصاب كل مستخدمية بالصدمة فور علمهم

واتس آب يتراجع عن طرح الإعلانات داخل التطبيق
 
كتب مؤنس حواسكشف تقرير حديث أن خدمة التراسل الفوري واتس آب قررت التراجع عن استخدام واحدة من أكثر الميزات المقترحة إثارة للجدل، وهي عرض الإعلانات على تطبيق واتس آب، حيث يوضح تقرير جديد صادر عن صحيفة "وول ستريت جورنال"، أن فيس بوك الذي يملك تطبيق المراسلة الأشهر في العالم، تراجع عن الخطة، حيث قالت بعض المصادر إن واتس آب قام في الأشهر الأخيرة بحل فريق تم تجهيزه من قبل لإيجاد أفضل الطرق لدمج الإعلانات في الخدمة".
وبحسب موقع mirror البريطانى، فقد تم أيضا حذف عمل الفريق من "كود واتس آب"، وفقا للتقرير، كما جرى تأكيد قرار تضمين الإعلانات في الأصل من قبل فيس بوك عام 2018، وأثار جدلا كبيرا لأنه يتعارض مباشرة مع رغبات براين أكتون، وجان كوم، اللذين أسسا "واتس آب" في عام 2009.
وكان فيس بوك قد استحوذ على واتس آب في 2014، وفي مدونة مكتوبة قبل الاستحواذ، وعد أكتون وكوم بأن التطبيق لن يصبح "مجرد منصة إعلانية أخرى"، ومع ذلك، في عام 2016، أعلن "واتس آب" أنه لن يفرض رسوما على الخدمة، ولم يترك طريقة واضحة للشركة لكسب المال، وبعد ظهور أخبار تفيد بأن "فيس بوك" يخطط لاستثمار التطبيق، من خلال بيع الخدمات إلى قطاع الأعمال والإعلانات، غادر براين أكتون وجان كوم الشركة العام الماضي، وقال أكتون إنه اضطر إلى المغادرة لأن جشع مارك زوكربيرج لكسب المال من التطبيق، يجعله "غير سعيد".
وفي حديث إلى Mirror Online ، قال متحدث باسم فيس بوك: "تظل الإعلانات في الحالة فرصة طويلة المدى لـ واتس آب، نعتقد أنها طريقة رائعة للناس لاكتشاف نشاط تجاري مهم لهم ، على الرغم من أنه ليس لدينا جدول زمني أكثر تحديدًا يمكننا توفيره".

هذا الخبر منقول من : اليوم السابع














شارك بتعليقك
فيسبوك ()


عرض خاص من بتر هاوس بالعاصمه الاداريه بمقدم ٥٦ ألف

كتب بواسطة GM
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.