الحق والضلال الحق والضلال
البحث


كورونا يُهدد كرة القدم

منذ 3 شهر
February 8, 2020, 7:29 pm بلغ
كورونا يُهدد كرة القدم

لم تسلم كرة القدم من تأثير فيروس "كورونا" القاتل، والذي انتشر في الأراضي الصينية، انطلاقًا من مركزه في مدينة "ووهان" ليثير القلق في جميع أنحاء العالم.
وصرح النيجيري أولي جونار سولشاير المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد صباح اليوم السبت بأن المهاجم النيجيري أوديون إيجالو، المنتقل حديثًا لصفوف الفريق على سبيل الإعارة من صفوف شنغهاي شنهوا الصيني، لن يتمكن من مصاحبة بعثة النادي الإنجليزي في معسكرها بالأراضي الإسبانية.
أضاف سولشاير أن إيجالو المتواجد حاليًا في مدينة مانشستر وصل من الصين قبل أقل من 14 يومًا، وهو ما يثير المخاوف حول عدم قدرته على الدخول إلى الأراضي البريطانية مجددًا، في حالة خروجه منها.
وتوجب إجراءات الحجر الصحي المتبعة عالميًا منذ ظهور فيروس كورونا بقاء الأشخاص الوافدين من الصين لمدة 14 يومًا تحت العزلة والملاحظة، كما أوقفت العديد من الدول حول العالم رحلاتها الجولة من وإلى الصين.
لا يعد حرمان إيجالو من الانخراط في معسكر فريقه أول تأثيرات "كورونا" على عالم كرة القدم، حيث تسبب في ارتباك بجداول العديد من البطولات، كما امتدت مخاوفه لتهدد استقرار دورة الألعاب الأوليمبية المنتظر إقامتها في العاصمة اليابانية طوكيو خلال العام الجاري.
وبطبيعة الحال، كان الدوري الصيني الممتاز أول المتأثرين بالفيروس القاتل، حيث تم اتخاذ قرار فوري في شهر يناير الماضي بتأجيل منافساته إلى أجل غير مسمى، عقب ازدياد حالات الإصابة، وامتداد المرض من مدينة ووهان إلى مختلف المدن الصينية.
وتأثرت أيضًا منافسات دوري أبطال آسيا بانتشار كورونا، حيث قرر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تأجيل مواجهات الأندية الصينية المشاركة في دوري أبطال آسيا، بسبب تداعيات انتشار الفيروس القاتل، وحاجة المغادرين للأراضي الصينية لإجراءات الحجر الصحي.
اتخذ الاتحاد الآسيوي قراره بعد اجتماع عاجل الأسبوع الماضي، بشأن موقف مواجهات الأندية الصينية الأربعة "بكين، جوانجو إيفرجراند، شنغهاي SIPG وشنغهاي شنوا" التي تشارك في نسخة الموسم الحالي من دوري أبطال آسيا.
وتم تأجيل مواجهات الأندية الصينية في الجولات الثلاث الأولى بدور المجموعات من شهري فبراير ومارس إبى شهري أبريل ومايو، وهو ما سيتسبب في تأجيل دور الستة عشر إلى شهر يونيو المقبل، بدلًا من موعده الأصلي في شهر مايو.
وسيتم استثناء مواجهة فريق بكين أمام مضيفه شيانجاري يونايتد التايلندي، لتقام في موعدها بالثامن عشر من شهر فبراير الجاري، نظرًا لتواجد بعثة الفريق الصيني بمعسكر مغلق في كوريا الجنوبية، وعدم حاجة أفرادها لإجراءات الحجر الصحي.
الاتحاد القاري ذاته قرر في وقت سابق تأجيل منافسات كأس الأمم الآسيوية لكرة الصالات، والتي كان مقررًا انطلاقها الشهر الجاري في تركمانستان، بسبب مخاوف انتشار الفيروس، ولم يحدد موعدها اللاحق، رغم أنها تؤهل خمسة منتخبات لنهائيات كأس العالم، المقرر انطلاقها في الأراضي الليتوانية بشهر سبتمبر المقبل.
كما بقي المنتخب الصيني للسيدات تحت الحجر الصحي في الأراضي الأسترالية، حيث سافرت البعثة نهاية الشهر الماضي لخوض منافسات التصفيات المؤهلة لدورة الألعاب الأوليمبية، وأكدت السلطات الأسترالية أن اللاعبات يخضعن يوميًا للفحص، وأنهن جميعًا بصحة جيدة.
تأثير الفيروس الذي أكدت منظمة الصحة العالمية أنه لا يوجد مصل لعلاجه حتى الآن امتد لموجة هجرة جماعية لنجوم كرة القدم الأجانب من الأراضي الصينية، حيث أكدت صحيفة "آس" الإسبانية أن عودة يانيك كاراسكو نجم فريق داليان إلى أتلتيكو مدريد كانت بسبب المخاوف من الفيروس، وكذلك تأثيره على كرة القدم الصينية.
واستقطبت الصين العديد من نجوم كرة القدم البارزين في السنوات الأخيرة، بفضل الرواتب المغرية التي قدمتها أنديتها لهؤلاء اللاعبين.
لم يؤثر كورونا فقط على اللاعبين الذين ينشطون في أندية صينية، حيث أوقف صفقات قوية كانت أندية الدوري الصيني في طريقها لحسمها الشهر الماضي، وأكدت صحيفة "لاجازيتا ديللوسبورت" الإيطالية أن الأرجنتيني خافيير باستوري نجم فريق روما الإيطالي كان في طريقه للانتقال إلى أحد الأندية الصينية التي اتفق معها على جميع تفاصيل الصفقة، قبل فشل الانتقال بسبب تبعات انتشار الفيروس.

هذا الخبر منقول من : مصراوى














اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة emil
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.