الحق والضلال الحق والضلال
البحث

مصدر أمني يحسم الجدل حول مذبحة الهرم ويكشف ملابسات الجريمة

منذ 1 شهر
February 10, 2020, 10:14 am بلغ
مصدر أمني يحسم الجدل حول مذبحة الهرم ويكشف ملابسات الجريمة

صورة أرشيفية

فجر مصدر أمني بقطاع أمن الجيزة عن مفاجأت جديدة حول مذبحة حدائق الأهرام، وإذ تبين أن الزوج سافر إلى مدينة المنصورة وصحبته ابنه من زوجته الأولى عمره 17 سنة، لإحضار زوجته ونجلته وابنها، بعد قضائها أجازة منتصف العام الدراسي لدي والدتها.

وأضاف المصدر لـ"الفجر"، أنهم عادوا إلى شقتهم بمنطقة حدائق الأهرام حوالي الساعة 11 مساءً، وأجري مكالمة هاتفية بأحد أقاربة وشريكه لحضورهما إليه لسداد دين عليه، وطلب من نجله أن ينتظرهما أسفل العقار محل الجريمة، ويعود صحبتهما إلى منطقة المرج لدي والدته، مشيرا أنه بعد حضورهما ونزول نجله لمقابلتهما، طلب والده للنزول ومقابلتهما لإعطائهما مستحقاتهما المالية، وتبين إغلاق هاتفه المحمول، وبالصعود إلى الشقة سكنه والطرق على الباب تبين عدم رده عليهم، ما دفعهم إلى مغادرة المكان.

وواصل المصدر ذاته أن الزوج عليه مديونيات بلغت 30 مليون جنيه، إثر عمله في مجال المقاولات، على مدار 10 سنوات الآخيرة، ما دفع الأهالي إلى عقد جلسة عرفية وتوقيعه إيصالات أمانة بالمبلغ، ومن المقرر أن غد ميعاد سداد المديونيات، ما دفعه إلى قتل زوجته خنقا بالكوفيه خاصته، وإلقاء رضيعته من المنور وانتحاره بعدها.


كان أفاد مصدر أمني بقطاع أمن الجيزة في وقت سابق بأن الزوجة المعثور على جثتها في مذبحة حدائق الأهرام الأسرية، كانت ترتدي كامل ملابسها وملقاه على ظهرها بشرفة مطلة على منور العقار محل الجريمة، ووجود آثار خنق حول رقبتها وعثر على "كوفية" بجوارها.

وأضاف المصدر ذاته لـ "الفجر"، أن حارس العقار بعد وقوع الجريمة عثر على جثة الزوج ملقاة على ظهره بالمنور بعد ارتطامه بالسور الفاصل بين العقار محل الجريمة والعقار المجاور له، موضحا أنه على بعد حوالي مترين عثر على جثة الطفلة الرضيعة مسجاة على وجهها.

وكشفت معاينة رجال مباحث الجيزة عن سلامة جميع أبواب ونوافذ الشقة محل جريمة مذبحة، فضلًا عن عدم وجود بعثرة بمحتويات الشقة، وعدم سرقة هواتفهم المحمولة أو متعلقات المجني عليهم.

فيما حصلت "الفجر" على أسماء قتلى المذبحة الأسرية بحدائق الأهرام، اليوم الأحد، وهم: "أشرف صالح محسن، 45 سنة، صاحب شركة مقاولات، إيمان محمد محمود، 34 سنة، دبلوم تجارة، نجوي أشرف 7 شهور".

ومعاينة رجال مباحث الجيزة لجثث مذبحة حدائق الأهرام، كشفت أن الزوجة عثر عليها مخنوقة، فيما عثر على جثة الزوج ورضيعته ملقاه من بلكونة تطل على المنور، وتبين أن الجثتين مهمشتين الرأس ووجود كسور وكدمات متفرقة بالجسم.

وقال الطفل الناجي من مذبحة حدائق الاهرام، "أدهم"، البالغ من العمر 9 سنوات، خلال التحقيقات معه: "كنت نايم، وصحيت لقيت ماما مقتولة".

وتلقى اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة إخطار من العميد محمد نبيل مأمور قسم شرطة الهرم، بورود بلاغا من إدارة شرطة النجدة بالعثور على 3 جثث داخل أحد العقارات بمنطقة حدائق الاهرام، نطاق القسم.

وعلى الفور وجه اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بالقطاع بسرعة إنتقال قوة أمنية لمكان البلاغ، وإنتقلت قوة أمنية برئاسة العقيد أيمن الشرقاوي مفتش مباحث الهرم، المقدم محمد الصغير رئيس وحدة مباحث القسم ومعاونه الرائد إسلام السيد، للوقوف على ملابسات الواقعة وظروفها وفحص كاميرات المراقبة المركبة بمكان الجريمة، وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة.

هذا الخبر منقول من : جريده الفجر









شارك بتعليقك
فيسبوك ()


كتب بواسطة emil
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.