الحق والضلال الحق والضلال
البحث

​ابني يا ناس قتلوه.. سائق المنصورة شعر بنهايته فاتصل بأبيه وزوجته.. ماذا قال لهما؟

منذ 1 اسابيع
February 12, 2020, 3:25 pm بلغ
​ابني يا ناس قتلوه.. سائق المنصورة شعر بنهايته فاتصل بأبيه وزوجته.. ماذا قال لهما؟


"ابنى يا ناس كان بيجرى على لقمة عيشه" كلمات خرجت من بين شفتي الحاج السعيد والدموع الممزوجة بألم الفراق تتساقط كالسيل من عينيه حزنا على فلذة كبده الذي قتل غدرا.

والد شهيد لقمة العيش بالمنصورة محمد السعيد الذي قتل على يد لصوص لسرقة التاكسي الخاص به، سرد تفاصيل الواقعة قائلا: "ابني اشترى التاكسى قسط وعليه أقساط ٣٠٠ ألف جنيه، يقتلوه ليه ويحرمونا منه؟ ده ولاده لسه أطفال، حرام ده عمره ما أذى حد والله كده، أنا عايز حقه، القصاص لابنى وإعدام المجرمين".

وأضاف أن نجله كان محبوبا بين الناس، مشيرا إلى أنه اتصل به يوم الجريمة وقال له أن يعود مبكرا لبرودة الجو، فرد عليه نجله: "متقلقش هوصل ناس معايا المحلة وهاجى على طول".

واستكمل الأب وآلام الحزن تكاد تفتك به: "مرجعش ضنايا ونور عينى، قتلوه وخدوه على خوانة عشان يسرقوا التاكسى اللى تمنه متسدش".
فيما قالت والدته وهى تصرخ وتبكي: "هو الطيب يروح كده يا ناس، صعب عليه المجرمين واقفين فى البرد، اتنين لابسين نقاب وقال حرام ياخد ثواب ويوصلهم ويطلعوا رجالة فى الآخر ويخنقوه".

وأضافت: "أنا عايزة حق محمد وحق ولاده اللى اتيتموا".
فيما قالت زوجته باكية: "كان يحلم بيوم سداد أقساط التاكسي، وكلمنى قبل الحادث وقال لي خدى بالك من ولادنا هشام ٥ سنين واحمد سنتين، أنا عايزة حق زوجى من اللى قتلوه وحرمونا منه ربنا ينتقم منهم اللى غدروا بيه وقتلوه".
فيما شيع الآلاف من أبناء مدينة المنصورة جثمان شهيد لقمة العيش محمد السعيد، ٣٥ عاما، بمسقط رأسه بالمنصورة، والذي قتله ٣ أشخاص يرتدي اثنان منهم النقاب، أثناء توصيلهم للمحلة، حيث قاموا بخنقه بالنقاب وسرقة التاكسى وأثناء قيادتهم له انقلب بهم.
وتحولت جنازة شهيد لقمة العيش إلى مظاهرة شعبية تطالب بالقصاص من القتلة وإعدامهم شنقا فى ميدان عام.

christian-dogma.com
christian-dogma.com
christian-dogma.com
christian-dogma.com
christian-dogma.com

هذا الخبر منقول من : صدى البلد









شارك بتعليقك
فيسبوك ()


كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.