الحق والضلال الحق والضلال
البحث


اول تعليق من وزير التعليم ن عدم دفع المصروفات الدراسية

منذ 1 شهر
February 16, 2020, 9:52 am بلغ



موضوع
قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إن حجب نتائج الطلاب بسبب عدم دفع المصروفات في المدارس الحكومية قرار صحيح ولن يتغير.

وأضاف "شوقي"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "الحكاية"، الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب، على شاشة "mbc مصر"، أن حجب النتائج أمر قانوني ولن يتغير وليس لأولياء الأمور الحق في هذا الأمر نهائيا، "المصاريف اللي بيتكلموا عليها وعاملين عليها ضجة دي 100 جنيه في السنة، واللي ولي الأمر رافض يدفعها لكن معندوش مشكلة يصرفها على كافيه".

وتابع أنه كان يتم ربط تسليم الكتب بدفع المصروفات، إلا أن الأهالي كانوا يعترضون على ذلك بحجة أن الوزارة لا ترغب في تعليم أبنائهم، وكانت الوزارة في النهاية تسلم الطلاب الكتب، "الكتب بتتكلف مليارات وقولنا للناس ادفعوا الفلوس أثناء السنة وقسطوها"، مؤكدا على أن هذه المصروفات هي المصدر الوحيد للموازنة الخاصة بالوزارة، وهي التي تنفق على الأنشطة المكتبية مرورا بكل شيء حتى ورق الامتحانات.


واستطرد أن الوزارة لن تستطيع تقديم الخدمات بهذا الشكل، "لازم نراجع نفسنا ولو محصلناش الفلوس، لأن المصروفات هي المصدر الوحيد للوزارة، وما يحدث هو استغلال عن طريق وسائل السوشيال ميديا طول الوقت.


شوقي: بنحب ناخد الحاجة ونبلطج وقت الدفع
وعن حجب النتائج في المدارس الخاصة أوضح: "المدارس الخاصة عاملة زي محل عربيات، ولو مدفعتش القسط هياخد العربية، لكن إحنا بنحب ناخد الحاجة ونبلطج أما ييجي وقت الدفع".


وتابع: "لو كانوا بيطالبني بسعر أعلى يبقى ملهومش حق لكن دا اتفاق مسبق، ومش كل دوشة بتتعمل على السوشيال ميديا اللي أصبحت سلاحا للصح والغلط، وكل واحد اتعلم لو عايز حاجة يعمل دوشة على السوشيال ميديا"، مؤكدا على أن المدارس الخاصة لها شروط يعرفها ولي الأمر قبل تسجيل أبنائه بها وعليه الالتزام بهذه الشروط.

هذا الخبر منقول من : الوطن
 













شارك بتعليقك
فيسبوك ()


عرض خاص من بتر هاوس بالعاصمه الاداريه بمقدم ٥٦ ألف

كتب بواسطة gege
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.