موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

فضيحة فساد جديدة لشقيق الرئيس التركى

منذ 8 شهر
February 22, 2020, 7:49 am
بلغ

فضيحة فساد جديدة لشقيق الرئيس التركى
 قسم الخارجي
كشف موقع "نورديك مونيتور" الاستقصائي عن تفاصيل مكالمة جرت بين مصطفى أردوغان شقيق الرئيس التركي ورئيس هيئة دعم وتشجيع الاستثمار التركية السابق إيلكر آيجي، طلب فيها الأول التوسط لتوظيف أحد الأقرباء البعيدين من أردوغان.

وقال الموقع إنه حصل على التسجيلات الخاصة بالقضية التي تم التحقيق فيها سنة 2013، ضمن تهم متصلة بالكسب غير المشروع والفساد الذي تورط به رجب طيب أردوغان  الذي كان وقتها رئيسا للوزراء، وانتهى الأمر بإعادة تشكيل جسد النظام القضائي وإغلاق التحقيقات.





وأشارت المكالمة الهاتفية المسجلة بناء على إذن من محكمة إسطنبول في 24 نوفمبر 2012، باتصال بين مصطفى وآيجي، طلب فيه الأول منح فولكان أردور، وهو أحد أفراد عائلة أردوغان، وظيفة بإحدى الشركات التي يقودها أو يتمتع بعلاقات جيدة معها

وتواصل فولكان الذي كان في ألمانيا وقتها، مع آيجي عبر رسالة إلكترونية، طلب فيها العمل بهيئة تشجيع الاستثمار تحديدا، مشيرًا إلى أن الرئيس التركي أعلمه بأنه سيحقق له رغبته.

ولم يقتصر أمر التوسط لإيجاد عمل على فولكان فحسب، حيث طلب مصطفى أيضا من آيجي توظيف شقيقته التي تقيم في شتوتجارت أيضا، واقترح أن يوظف فولكان مع أخته في ذات المدينة إن كان لهيئة تشجيع الاستثمار التركية مكتبا هناك.

وردا على طلب مصطفى، أوضح آيجي أن الأنسب لفولكار العمل في الوكالة التركية للتعاون والتنسيق أو الخطوط الجوية التركية، لأنه "لن يجذب انتباه أحد هناك" حسب تعبيره، بينما قد يسبب تواجده في هيئة تشجيع الاستثمار المشاكل خصوصا إن اكتشف أنه أحد أفراد عائلة أردوغان، مع احتمال عدم قدرته على التعامل مع الجهات المرتبطة بهذه المؤسسة.
 

هذا الخبر منقول من : صدى البلد




كتب بواسطة gege

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play