الحق والضلال الحق والضلال
البحث


النائبة الكويتية صفاء الهاشم تعاود الهجوم على مصر بهذه الكلمات المستفزة من جديد .. فجر السعيد ترد عليها برد صاعق

منذ 2 شهر
March 6, 2020, 11:40 am بلغ
النائبة الكويتية صفاء الهاشم تعاود الهجوم على مصر بهذه الكلمات المستفزة من جديد .. فجر السعيد ترد عليها برد صاعق

النائبة الكويتية صفاء الهاشم تعاود الهجوم على مصر بهذه الكلمات المستفزة من جديد فجر السعيد ترد عليها برد صاعق

«عقدة مصر» صفاء الهاشم تهاجم القاهرة وفجر السعيد: «ربنا يشفيها»
 
لا تترك النائبة الكويتية صفاء الهاشم، موقفًا إلا وتهاجم فيه مصر وتظهر كراهيتها للمصريين بتشويه متعمد للحقائق وإثارة الجدل، لكن دائما ما يقف لها الأشقاء الكويتين بالمرصاد.

النائبة الكويتية انتقدت الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها دولة الكويت لمواجهة فيروس كورونا، وتركت الجميع وخصت حديثها بالهجوم على مصر، رغم أن منظمة الصحة العالمية أكدت أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في البلاد حالتين فقط لشخصين غير مصريين، وتم التعامل معهم بمهنية، إضافة إلى الكشف على جميع المخالطين لهم وطبقت عليهم الإجراءات الوقائية الإحترازية اللازمة وفق معايير المنظمة.

الهاشم قالت: "الوزير المعني والطيران المدني، عندما تنزل مذكرة تقول فيها أن كل الطائرات القادمة من الدول التي بها حالات اشتباه أو كورنا من مصر ولبنان.إلخ، لماذا يبدأ العمل بها يوم 8 مارس وليس من اليوم".

بدأ من هذه النقطة حديث النائبة الكوتية في الانحراف عن الإجراءات الاحترازية بشكل عام، وخصصت نحو 3 دقائق من حديثها للهجوم على مصر، وتابعت: "هذا أمن قومي الحين، لا توجد محاباة أو مراعاة سياسية لدول "موبوئة"، مطالبة بمنع دخول المقيمين الذي تركوا الكويت ورحلوا لديارهم، قائلة: "نحن في مرحلة لا بد من تأمين الموجودين في الداخل"، وأضافت مشددة: "أياً كانت الأسباب لا بد أن لا يعودوا".

وأضافت النائبة الكويتية: "كيف تطلبون يا وزارة الصحة شهادة PRC ما أدري إيش يسمونها؟ خلو من كرونا، من مختبر معتمد لدى السفارة الكويتية في مصر "، وهنا تقصد النائبة اختبار "PCR" وهو فحص طبي للكشف عن الفيروس. 

وفي تدخل سافر رفضته إيران، طالبت الهاشم إرسال طاقم كويتي إلى مصر لفحص الركاب قبل ركوب الطائرة.
من جابنها، استنكرت الإعلامية الكويتية فجر السعيد هجوم صفاء الهاشم على مصر، وغردت على حسابها تويتر قائلة: "اللهم شافي صفاء الهاشم من عقدة مصر يا قادر يا كريم".
ونشرت السعيد تغريدة لمنظمة الصحة العالمية في مصر تفيد بأن عدد المصابين في مصر شخصين أجنبيين، وعلقت: "مصر بتسلم عليكم".

هجوم النائبة الكويتية ليس الأول على مصر، ففي أغسطس 2019، وصفت الهاشم تقرير الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء المصري عن دخول 8 آلاف مصري إلى الكويت شهرياً في 2018 بالجريمة والكارثة.
وفي نوفمبر 2018، هاجمت الهاشم وزيرة الهجرة، نبيلة مكرم، بعد حديثها عن تعدي كويتيات على مواطنة مصرية في الكويت، وردت النائبة الكويتية في استفزاز للشعب المصري تعقيباً على الوزيرة بجملة "وإن كنتم نسيتوا اللي جرى، هاتوا الدفاتر تنقرا".

وهاجمت النائبة الكويتية في يوليو 2018 جامعات مصرية لم تسمها قائلةً: "اكتشفت وجود طلبة يدرسون كورسات "أونلاين"، وحاصلين على شهادات من جامعات مصرية مشبوهة عليها علامات استفهام".

وفي نوفمبر 2017، قالت الهاشم في برنامج الحوار السياسي عبر قناة العدالة الكويتية: "هل يعقل محمد عبدالله عنده 40 مستشار من دولة واحدة، اكتشف أنهم ساكنين في شارع واحد من مصر؟".

واستكمالاً لهجومها على مصر، طالبت الهاشم في إبريل 2017، بعدم الاعتماد على العمالة الوافدة، وتحديدًا العمالة ذات النسبة الأكبر، وأضافت: "لماذا نحتاج للسباك والكهربائي من مصر؟"، كما تقدمت باقتراح قانون قبل شهر من هذا التاريخ، بفرض رسوم على العمالة الوافدة في جميع القطاعات، من مستشفيات، وطرق سيرن وذلك بدعوى أنها دخلت مستشفى حكومي في مصر، وتم طردها وطالبوها بالعلاج في مستشفى خاصة.

هذا الخبر منقول من : الرئيس نيوز














اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة GM
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.