الحق والضلال الحق والضلال
البحث

فى عيد الأم.. ربة منزل قتلت طفليها وفشلت مع الثالث فأنهت حياة ابن الجيران

منذ 1 اسابيع
March 22, 2020, 2:07 am بلغ
فى عيد الأم.. ربة منزل قتلت طفليها وفشلت مع الثالث فأنهت حياة ابن الجيران

وسط اجواء الاحساس والشعور والتقدير والفرحة بعيد الام الذي يحل اليوم 21 مارس من كل عام، الا ان الاقصر كانت تعيش قصة غاية فى الغرابة ، بعد العثور على جثة طفل على اسطح احد المنازل متعفنة ونجحت الاجهزة الامنية فى القبض على القاتلة هنا سعى " صدى البلد " لمعرفة القصة كاملة ونقلها اليكم بأحداثها الغريبة والمثيرة التي تستعصي على اذهان امهر مؤلفي كتاب الدراما.
 
" شيماء .ع " بنت فائقة الجمال تلفت انتباه وعيون المحدقين بها لها فى اى مكان تتواجد فيه لحسن خلقها وبراءة روجها ، تزوجت صغيرة دون السن القانونية عن طريق " التسنين " وبعد زواجها انتقلت من مدينة اسنا بمحافظة الاقصر الى محافظة القاهرة للعيش مع زوجها ، فأنجبت منه بنتها " هبة " ثم طفلين توأم وهما " محمود ومحمد " .
 
قال احد جيرانها بانها بعد زواجها الاول كانت تحدث لها نوبات عصبية وقام اهلها بإرسالها للأطباء النفسيين والأضرحة والمشايخ بحثا عن العلاج  وفى يوم لقى ابنها التوءم " محمود " ابن السنتين مصرعه فى ظروف غامضة وقال وقتها اهلها بان الطفل سقط فى حنجرته طعام فاختنق ومات وبعد هذه الواقعة بفترة كانت " شيماء " تحمل ابنها الاخر " محمد " بين ذراعيها فى شرفة منزلها " بلكونة " وفجأة نظرت اليه وضحكت وألقت به من شرفتها من الدور الثالث وأرادت العناية الالهية ان تنقذه من الموت حيث سقط على تبة من الرمال فأحدثت به عدد كسور وارتجاج بالراس .
 
وأضاف المصدر بان زوجها قام بحبسها بعد هذه الواقعة لحين وصول اهلها لاستلامها وهنا قررت " شيماء " ان تشعل النيران بشقتها وتهرب وبالفعل قامت بفعلتها هذه ولكن دون حدوث اى اصابات بابنتها وزوجها وهربت الى محطة السكة الحديد ومنها الى بلدتها اسنا جنوب الاقصر وعند وصولها ارسل لها زوجها ورقة طلاقها .
 
وتابع المصدر حديثه قائلا بان اهلها قاموا بإرسالها الى مستشفي للعلاج النفسي بمحافظة اسيوط وايضا بمحافظة اسوان وبعد اربع سنوات من علاج تقدم لخطبتها زوجها الحالى فأنجبت منه ابنتها " اسماء " والتى لقيت مصرعها  ايضا بعد عشرين يوما من ولادتها فى ظروف غامضة لا احد يعلم مداها ثم انجبت ولدا آخر اسمه " احمد "
 
ومنذ ايام تغيب الطفل " عبد الوهاب .س "  عن منزله وبعد خمسة ايام من تغيبه عثر الاهالى على جثته اعلى سطح منزل " شيماء " وعلى الفور تم تشكيل فريق بحثى برئاسة الرائد احمد العيوطي رئيس مباحث مركز اسنا وتحت اشراف العقيد محمد الطيب رئيس فرع البحث الجنائى باسنا وارمنت وذلك بناء على تعليمات اللواء ايمن راضي مدير امن الاقصر .
 
تبين من التحريات بان المتهمة هى " شيماء " هى التى قتلت الطفل وتم مداهمة المنزل وتم القبض على المتهمة وعن سؤالها عن سبب قتلها للطفل " عبد الوهاب " اعترفت بقتله وهى فى حالة عصبية قائلة " لانه ضرب ولدى فلازم اموته " واعترفت بانها قتلت ايضا ابنها محمود من زوجها السابق وبنتها " اسماء " من زوجها الحالى وحاولت قلت ابنها " احمد" وابن اخيها " على " .
 
وعلى الفور تم تحرير محضر بذلك وتحويل المتهمة الى النيابة العامة لتولى التحقيقات والتى امرت بحبسها اربعة ايام على ذمة التحقيق وتحويلها لكشف الطبي على قواه العقلية وذلك عقب توجيه الاتهام لها بقتلها ثلاثة اطفال والشروع فى قتل اثنين اخرين.
 
 

هذا الخبر منقول من : صدى البلد









شارك بتعليقك
فيسبوك ()


كتب بواسطة Lomy
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.