الحق والضلال الحق والضلال
البحث


​تسجيل صوتى.. شائعة غلق البنوك ومد الحظر .. أحدث أكاذيب الإخوان لنشر الذعر

منذ 2 شهر
March 31, 2020, 8:21 pm بلغ
​تسجيل صوتى.. شائعة غلق البنوك ومد الحظر .. أحدث أكاذيب الإخوان لنشر الذعر


تحاول جماعة الإخوان الإرهابية استغلال أزمة فيروس كورونا التى تضرب العالم أجمع، لتوظيفها لحساب مصالحها وأهدافها، تحاول بكل ما أوتيت من خسة ودناءة بث الرعب والخوف فى نفوس المصريين ونشر الأكاذيب والادعاءات، للنيل من مصر.


وفى آخر فصول الخيانة والخسة استغلت جماعة الإخوان أزمة فيروس كورونا المستجد، لتدفع بلجانها الإلكترونية مجددا، لإحداث أزمة اقتصادية فى البلاد، من خلال نشر مقطع صوتى يتحدث فيه أحد الأشخاص، عن وجود نية لدى الحكومة المصرية، لإصدار قرار بغلق كافة البنوك من يوم 1 أبريل وحتى 15 من الشهر ذاته.
وقال الشخص المتحدث إنه جاءته أخبار من البنوك بوجود قرار لغلق البنوك بدءا من أول الشهر، داعيا إلى سحب الكاش، وتدبير احتياجاتهم فى أسرع وقت، فى طريقة توضح أن الهدف منها هو حشد المواطنين للسحب من البنوك.
للاستماع للتسجيل الصوتى اضغط هنا
وسرعان ما نشرت اللجان الإلكترونية للجماعة الإرهابية المقطع عبر وسائل التواصل الاجتماعى، محاولين حث الناس على سحب أكبر من يمكن من الأموال من حساباتهم فى البنوك، فى محاولة رخيصة لإحداث أزمة مالية واقتصادية، لتصدير صورة على غير الحقيقة أن مصر تشهد أزمة، وإظهار أن الدولة لم تصمد أمام أزمة كورونا.
محاولات الجماعة الإرهابية الخبيثة لم تكن الأولى، فقد سبق أن استخدمت أحقر أنواع الحروب وهى الحرب النفسية ونشر الرعب والقلق بين الآمنين، لكن فى ظل القرارات الحكيمة التى اتخذتها الدولة لمجابهة تداعيات كورونا، سيفشل هؤلاء فى مخططهم كما فشلوا من قبل.
ويبقى أمام المصريين دور أساسى لمساعدة أجهزة الدولة على كشف هذه الوسائل الحقيرة وعناصر الإخوان المأجورة، من أجل عبور هذه الفترة التى تهدد العالم أجمع، فعلى من يتعرف على صاحب الصوت أن يتوجه للإبلاغ عنه فورا.
ورغم أن العالم يواجه انتشار فيروس كورونا، إلا أن هذه الجماعة الإرهابية تحاول استغلال هذا الفيروس لمصلحتها بالتحريض ونشر الأكاذيب، حيث سبق أو دعت للتظاهر ضد الفيروس مثل ما حدث فى الإسكندرية، إضافة إلى ما تقوم به اللجان الإلكترونية ببث الأكاذيب لإثارة الذعر لدى المواطنين.
يذكر أن مجلس الوزراء، نفى اليوم الثلاثاء، صحة ما تم تداوله فى بعض صفحات التواصل الاجتماعى من وجود مقطع صوتى يزعم تمديد ساعات حظر التجول بجميع أنحاء الجمهورية، وإغلاق البنوك بشكل كامل لدة أسبوعين.
وأشار المجلس إلى أن هذا غير صحيح، وأكد أنه لم يتم اتخاذ أية قرارات بشأن تمديد ساعات حظر التجول أو إغلاق البنوك فى مصر، وأوضح أن جميع البنوك تعمل بشكل طبيعى وفقًا للمواعيد اليومية المعلنة منذ قرار مجلس الوزراء بحظر التجول دون أية تغيير.
وذكر المجلس أنه فى حالة اتخاذ أية قرارات جديدة سيتم الإعلان عنها بشكل رسمى، وأهاب المجلس بالمواطنين عدم الانسياق وراء تلك الشائعات التى تهدف لإثارة القلق وهز الثقة فى الاقتصاد المصرى.
كما نفى البنك المركزى المصرى ما يتم تداوله على بعض المواقع الإلكترونية، ومواقع التواصل الاجتماعى بشأن غلق البنوك، اعتبارا من أول أبريل المقبل.

وقال مصدر مسؤول بالبنك المركزى المصرى، اليوم الثلاثاء، إن ما تردد بشأن قرار إغلاق البنوك من 1 حتى 15 أبريل المقبل، ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، عارٍ تماما من الصحة جملة وتفصيلا.
وأكد انتظام العمل بالبنوك بشكل طبيعى، وفقا لمواعيد العمل الرسمية المعلنة، منذ قرار مجلس الوزراء بحظر التجول، لتلبية احتياجات كافة العملاء من الأفراد والشركات.
إنفوجراف : روشتة هانى الناظر 10 خطوات تحميك من كورونا
وأهاب البنك المركزى المصرى بالمواطنين، عدم الانسياق وراء أى معلومات خاطئة أو مجهولة المصدر، تتعلق بالقطاع المصرفى والرجوع لمصادرها الرسمية، مؤكدا الحرص على الالتزام بالشفافية فى كافة القرارات ويعلنها بشكل فورى على الموقع الإلكترونى الخاص بالبنك وعبر بيانات إعلامية يتم توزيعها على كافة وسائل الإعلام.
 

هذا الخبر منقول من : مبتدأ














اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.