الحق والضلال الحق والضلال
البحث


إيطاليا تكشف عن خطتها لإعادة فتح البلاد ​بعد أسابيع من الإغلاق

منذ 2 شهر
April 27, 2020, 1:39 am بلغ
إيطاليا تكشف عن خطتها لإعادة فتح البلاد ​بعد أسابيع من الإغلاق

موضوع


قال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، اليوم الأحد، إن إيطاليا تعتزم تخفيف عدد من القيود المتعلقة بفيروس كورونا المستجد اعتبارا من 4 مايو المقبل، وستسمح للمواطنين بممارسة المزيد من الرياضات والتمارين الرياضية في الأماكن المكشوفة بالقرب من منازلهم.
وأدلى كونتي بهذه التصريحات في روما أثناء تقديم خطة الحكومة لإعادة الفتح التدريجي للبلاد في أعقاب أسابيع من إجراءات إغلاق صارمة تم اتخاذها لوقف انتشار فيروس كورونا.
وقال كونتي إن الحكومة تخطط للتخفيف التدريجي للقيود المفروضة على الشركات.
تجدر الإشارة إلى أن إيطاليا، وهي واحدة من أكثر الدول تضررا في أوروبا، خضعت للإغلاق لمدة أطول من أي دولة غربية أخرى، وقد سجلت أكثر من 26 ألف حالة وفاة ونحو 200 ألف حالة إصابة.
وكان المواطنون يعيشون في ظل حظر تجول صارم منذ 10 مارس الماضي.
وقال كونتي اليوم إنه سيسمح للمواطنين بالتنقل في مناطقهم وفقا لقواعد معينة اعتبارًا من مايو المقبل، إلا أن السفر إلى أقاليم أخرى سيظل محظورا إلى حد كبير خلال الوقت الراهن.
وحذر كونتي مواطنيه من أن مكافحة تفشي فيروس كورونا لم تنته بعد، وقال "سنخوض اختبارا صعبا في الأشهر القادمة".
وقال كونتي في مقابلة صحفية نشرت اليوم الأحد، بأنه لن يتم فتح المدارس قبل شهر سبتمبر المقبل.
وقال لصحيفة "لا ريبوبليكا" إن "المدارس مهمة جدا لنا وسنعيد فتحها في سبتمبر المقبل".
وقد أغلقت الحكومة المدارس والجامعات ومراكز الرعاية النهارية في جميع أنحاء البلاد منذ الخامس من آذار/مارس الماضي للسيطرة على الفيروس سريع الانتشار.
وقال للصحيفة إنه يمكن استئناف بعض الأنشطة الاقتصادية المهمة "استراتيجيا" قريبًا، ربما خلال الأسبوع المقبل، بما في ذلك قطاعي الإنتاج والتصنيع.
وقال إنه يجب منح الأولوية للشركات التي تقوم بالتصدير والتي أصبحت في خطر من الابتعاد عن سلاسل الإمداد العالمية، وكذلك قطاع البناء، إلا أن صحة وسلامة الموظفين لها الأولوية، ومن المتوقع فرض قواعد جديدة في أماكن العمل لمنع انتشار الفيروس مجددا.
ووصلت حالات الإصابة بفيروس كورونا ذروتها في مارس الماضي، لكنها أخذت في التراجع منذ ذلك الحين، حيث انخفض عدد الحالات التي تتلقى العلاج في الرعاية المركزة بنسبة كبيرة.
وقال كونتي "لا يمكن أن نمدد الإغلاق أكثر من ذلك، وإلا فإننا سنخاطر بضرر اجتماعي واقتصادي كبير للغاية".
وحذر الإيطاليين من توقع الحصول على "كامل حريتهم" بسرعة كبيرة تفوق الحد .
وأشار رئيس الوزراء، إلى أن الحانات والمطاعم لن تفتح على الفور يوم 4 مايو، مضيفًا أنه العمل يجري لتمكين ليس فقط خدمات التوصيل إلى المنزل ولكن أيضا أخذ الطعام من منفذ البيع، وتستعد المطاعم في روما بالفعل لإعادة فتح أبوابها.
 
هذا الخبر منقول من : مصراوى
 













اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة Lomy
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.