الحق والضلال الحق والضلال
البحث


أغرب قضايا الوسط الفني.. شكوى وتحقيق مع فنانة شهيرة بسبب كحك العيد

منذ 1 اسابيع
May 15, 2020, 9:11 pm بلغ
أغرب قضايا الوسط الفني.. شكوى وتحقيق مع فنانة شهيرة بسبب كحك العيد

أجرت مجلة الكواكب في عددها الصادر بتاريخ 7مايو 1957 حوارا مع برلنتي عبد الحميد أفصحت فيه عن أغرب قضية كادت ترفع عليها بسبب كحك العيد، وأنها تبادلت أكثر من 20 برقية مع منتج أحد أفلامها بسبب غيابها عن الاستوديو بسبب الكحك.

روت برلنتي عبد الحميد القصة كاملة قائلة:" كنت مرتبطة بالعمل في أحد الأفلام، وتوقف العمل في الفيلم بسبب يومي العيد، وكانت أمي اهتدت إلى طريقة حديثة لعمل كحك العيد، ونجحت بقوة، كان مذاق الكحك لا يقاوم، والحقيقة أنني ضعفت أمامه، أكلت واحدة وواحدة ثم أخرى وأخرى، ورحت أكل منه كأنني لم أتذوق كحكًا من قبل، حتى وصلت إلى عشر كحكات كاملات، وكان نتيجة ذلك أنني أصبت باضطرابات شديدة في المعدة في ثالث أيام العيد، وهو اليوم الذي كان من المفترض أن أذهب فيه للتصوير، واستدعيت الطبيب الذي حضر في اللحظة التي دخل فيها مندوب منتج الفيلم يستحثني على الإسراع في ارتداء الملابس والذهاب للاستوديو، وبعد أن وقع الطبيب الكشف أعلن أنني في حاجة لراحة لمدة اسبوع حتي يتم تنظيم أمعائي من جديد بعد أن أرهقتها بأكل الكحك".

وتابعت عبد الحميد: "ونقل مندوب المنتج كلام الطبيب للمنتج والمخرج اللذين ثارا وأرسلا لي برقية يحملاني فيها مسئولية تعطيل العمل، فأرسلت إليهم ردا على هذه البرقية أنفي المسئولية عني وأعلن أن المسئول هو الكحك".

وبلغ عدد البرقيات التي تبادلناها أكثر من عشرين برقية، وبعد يومين استطعت أن أغادر الفراش وذهبت إلى الاستوديو فوجدت في انتظاري مندوب من نقابة المسرح والسينما لإجراء تحقيق معي عن سبب تخلفي عن الاستوديو بعد أن قدم المخرج شكوى للنقابة، وذكرت الحقيقة للمندوب كاملة وقدمت له شهادة الطبيب الذي قال إن الإفراط في أكل الكحك يعد السبب فيما عانيته بعد ذلك من اضطراب في الهضم والأمعاء.

ورأى المنتج أنه ليس هناك داع للاستمرار في إجراءاته بعد أن أصبح الفيلم معدا للعرض في موعده فقرر أن يتنازل عن شكواه، وقررت أنا أيضًا ألا أتذوق كحك العيد تجنبا لدوشة الدماغ وحرصا على سلامة أمعائي.

هذا الخبر منقول من : الدستور














اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة Lomy
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.