الحق والضلال الحق والضلال
البحث

جريمة شرف | قاتل سيدة سوهاج يكشف اللحظات الاخيره في حياة الضحايا

منذ 2 اسابيع
May 18, 2020, 9:24 pm بلغ
جريمة شرف | قاتل سيدة سوهاج يكشف اللحظات الاخيره في حياة الضحايا


"قتلتها أثناء العلاقة استغلت العلاقة وخنقتها لحد ما ماتت وبعدين سبت جثتها فى اوضة النوم وخرجت لقيت بنتها نايمة في الصالة خنقتها هي كمان وبعدين جبت جوالين وحطيت الجثث فيه وجبت العربية بتاعتي ونقلت فيها الجثث ورميتها فى النيل" بهذه الكلمات كشف الشاب الثلاثيني عن جريمته المروعة بقتل سيدة وابنتها لانهاء علاقة غير شرعية والتخلص من جثثها فى النيل بمركز المراغة بسوهاج أثناء مثوله أمام جهات التحقيق.
وأضاف المتهم قائلا: "كانت عايزة تفضحني كانت تحكى عن العلاقة لمراتي قلت اخلص منها قتلتها ورميت جثثها فى النيل".
وعقب تسجيل اعترافات المتهم أصدرت المحكمة قرارا بحبسه لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات، وطلبت النيابة تحريات المباحث النهائية بشأن الواقعة، واستعجلت تقرير الطب الشرعى الخاص بالضحايا تمهيدا لإحالة المتهم للمحاكمة الجنائية العاجلة أمام محكمة الجنايات.

وكانت تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية بسوهاج، تحت إشراف اللواء عبد الحميد أبوموسي مدير مباحث سوهاج، قد كشفت تفاصيل واقعة قتل ابتسام، 37 سنة، أرملة، وابنتها 10 سنوات، على يد أكرم، 37 سنة، جار المجني عليهما والذي ارتبط بعلاقة غير شرعية بها عقب وفاة زوجها واستمرت تلك العلاقة 5 سنوات.
ذكرت تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية ان بداية الواقعة كانت بتلقى قوات الأمن بسوهاج، بلاغا من أهالي مركز المراغة بالعثور على جثتي سيدة وطفلة في النيل، وبمجرد تلقي البلاغ، انتقلت قوة أمنية من إدارة البحث الجنائي بسوهاج، تحت إشراف اللواء حسن محمود مدير أمن سوهاج، واللواء عبدالحميد أبو موسى مدير المباحث، إلى مكان مسرح الجريمة، وتبين أن الجثة الأولى لسيدة في العقد الرابع من عمرها، في حالة انتفاخ، والجثة الثانية لطفلة 10 سنوات في حالة انتفاخ أيضًا، ما يشير إلى أن الجثتين ملقاتان في النيل قبل أيام من العثور عليها.
وشكل اللواء عبدالحميد أبو موسى مدير المباحث فريقًا من ضباط إدارة البحث لكشف الواقعة، وتم وضع خطة البحث التي استهدفت "فحص بلاغات التغيب، وبلاغات الخطف، ونشر صور الضحايا على المراكز والأقسام المجاورة".
وبدأت القوات في تنفيذ خطة البحث وفحص البلاغات، وتوصلت القوات إلى أن المجني عليهن من مركز سوهاج ومبلغ بغيابهما منذ 3 أيام.
عقب تحديد هوية المجني عليهن، حضرت أسرة الضحايا وتعرفت عليهن، وفحصت القوات علاقات الأم وتتبعت هاتفها المحمول لتحديد آخر مكالمات لها، وآخر ظهور لها، وتبين أن الأم أرملة، وعلى علاقة بشاب منذ 5 سنوات، وأنه وراء الواقعة، وتم ضبطه وأخطرت النيابة التي باشرت التحقيق.

هذا الخبر منقول من : الوطن









اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.