الحق والضلال الحق والضلال
البحث


الاعلان عن اصابة 13 شخص بفيروس كورونا المستجد فى هذه المحافظة المصرية

منذ 5 يوم
May 23, 2020, 8:36 pm بلغ
الاعلان عن اصابة 13 شخص بفيروس كورونا المستجد فى هذه المحافظة المصرية

الاعلان عن اصابة  13 شخص بفيروس كورونا المستجد فى هذه المحافظة المصرية

إصابة 13 بفيروس كورونا في أسيوط
 
كشفت نتائج معمل التحليل بمديرية الصحة بأسيوط، اليوم السبت، عن إصابة 13 شخصا بفيروس كورونا المستجد، بعد أن أظهرت نتائج تحاليل العينات والمسحات إيجابية نتائجهم.

وقال المصدر، إن الحالات الإيجابية الجديدة هي "مواطن بقرية موشا، ومواطن منطقة قبلي البلد مركز الغنايم، ومواطن قرية بني محمد الشهابية مركز أبنوب، ومواطن قرية بني رافع مركز منفلوط، ومواطن منطقة الأربعين، ومواطن مدينة أسيوط".
إقرأ ايضا:
بدون جراحة فريق طبي بجامعة أسيوط ينقذ مريضا بتركيب دعامة مقاومة للانسداد

أحد أبطال الاختياروالدة الشهيد محمد صلاح:تجسيد بطولات أبنائنا الأبطال ملهم للأجيال القادمة

وأضاف المصدر، وسيدة بقرية سلام بمركز أسيوط، وسيدة بمنطقة العتبة غرب أسيوط، وسيدة بقرية منقباد مركز أسيوط، وسيدة بمنطقة القيسارية غرب أسيوط، وسيدة بقرية نزه قرار بمركز منفلوط، وسيدة بقرية نجع زريق بمركز البداري، وسيدة بقرية باويط مركز ديروط".

وكشف الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط عن استقبال مستشفى الراجحى الجامعي لنحو 48 مريضًا من مصابي فيروس كورونا المستجد منذ بدء تشغيلها كمستشفى عزل لعلاج مصابي كوفيد 19 من أبناء الجامعة من أعضاء هيئة التدريس وعاملين وطلاب.

وقال رئيس الجامعة أن المستشفى منذ تجهيزها كمستشفى للعزل بدأت باستقبال أول حالة في 23 من إبريل الماضي وتوالت بعدها الحالات من المنتسبين في أغلبهم لجامعة أسيوط، وخلال تلك الفترة تم بالفعل خروج 12 حالة بعد التأكد من تمام شفائهم وإجراء كافة الفحوصات الطبية التى أثبتت سلبية حملهم للفيروس، ووفاة حالتين فقط طوال تلك الفترة وجار استمرار تقديم الخدمة الطبية اللازمة لعلاج 34 حالة أخرى بالمستشفى منهم 5 حالات بالعناية المركزة، وهو ما يتم بأيدي فريق طبي متخصص من أبناء جامعة أسيوط وتحت إشراف ، وذلك أن وفق برتوكولات العلاج المعلن عنها من وزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية.

وأكد الدكتور إيهاب فوزي مدير مستشفى الراجحى الجامعي أن حالتي الوفاة راجعة لفشل في وظائف التنفس لوجود تاريخ مرضى سابق أدى إلى حدوث مضاعفات خطيرة بعد الإصابة بالكورونا، حيث الحالة الأولى لمريض كان يبلغ من العمر 63 سنة كان يعانى من تليف كبدي وفشل في وظائف الكبد، أما المتوفى الثانى فيبلغ من العمر 58 عامًًا وكان يعانى من التهاب كبدى لفيروس “سى” مزمن .

هذا الخبر منقول من : صدى البلد














اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة GM
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.