الحق والضلال الحق والضلال
البحث


هكذا تخطط جماعة الإخوان لـ إشعال فتنة الأطباء بمصر

منذ 1 شهر
May 26, 2020, 9:59 pm بلغ
هكذا تخطط جماعة الإخوان لـ إشعال فتنة الأطباء بمصر

كشفت وسائل إعلام أن أجهزة أمنية رصدت نشاطًا لعناصر تابعة لتنظيم الإخوان في تركيا، استهدف التحريض على إشعال فتنة بين الأطباء في مصر، في وقت تواجه البلاد تفشي فيروس كورونا.

ونقلت وكالة فرات للأنباء (ANF) عن ما وصفته بمصادر خاصة إشراف المدعو الدكتور يحيى موسى، المتحدث باسم وزارة الصحة في عهد حكومة الإخوان في مصر، والمقيم حاليًا في تركيا، بالتعاون مع "جمعية المصريين العاملين في مجال الصحة داخل تركيا" وعدد من الشخصيات التركية من بينهم ياسين آكتاي، مستشار الرئيس التركي والإعلامي التركي متين توران، على تنفيذ خطة لإشعال فتنة بين الأطباء في مصر في ظل مواجهة جائحة كورونا في البلاد.


وذكرت المصادر أن جهاز المخابرات التركية أسند إلى "موسى" مهمة تنفيذ المخطط بالاستعانة بخبرته في مجال تخصصه، فضلا عن علاقاته السابقة في القطاع الطبي، من أجل استغلال العناصر القريبة من الإخوان والمنتمين للتنظيم من بين العاملين في القطاع الصحي في مصر، من أجل الحصول على أكبر قدر من المعلومات و"التسريبات" التي تساعد في تنفيذ مخططهم، فضلا عن تحريك بعض العناصر للمشاركة في تحركات على الأرض وعلى رأسها افتعال المشكلات بمراكز العزل الصحي والاضراب، مع استمرار العمل من خلال وسائل التواصل الاجتماعي للتشكيك في أداء وزارة الصحة وتحريض نقابة الاطباء ضد الوزارة، وذلك بعد فشل التحرك نحو اطقم التمريض في مرحلة مبكرة من الأزمة.

وخلال السنوات الماضية، شارك القيادي الإخواني الهارب في العديد من الأنشطة التخريبية التي استهدفت مصر بعد اطاحة حكم الإخوان عام 2013، وصلت إلى مشاركته في التخطيط لبعض العمليات الإرهابية وتنفيذها، حيث عمل كحلقة وصل بين المخابرات التركية وما تسمى مجموعات وفرق العمل النوعي التابعة لتنظيم الإخوان، مثل "لواء الثورة" و"حركة حسم" و"مكملين" وغيرها.

وقام الإعلامي "توران" الذي يتولى منصب "الأمين العام لاتحاد الجاليات العربية في تركيا" بالتواصل أيضا الاطباء المصريين العاملين في تركيا والخارج لتحريض زملائهم على إعلان العصيان، وذلك في الوقت الذي أعلن فيه نفس الأطباء الإخوان العاملين في تركيا "وضع جميع إمكانياتهم تحت تصرف وزارة الصحة التركية".

ومن المعروف أن توران تم ترحيله من مصر على خلفية المشاركة في فبركة مقاطع مصورة وتقارير تتعلق بتعامل السلطات المصرية مع العناصر الاخوانية التي هاجمت المنشآت بعد سقوط تنظيم الإخوان في صيف 2013.

ويحظى توران بعلاقة قوية بياسين أكتاي، مستشار رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان، حيث يشارك أكتاي بفعالية في دعم المنصات والمنظمات التي تستهدف تجنيد الشخصيات العربية الزائرة والمقيمة في تركيا، ويديرها توران بعد أن تم "حرقه" في مصر وعودته إلى أسطنبول، بحسب تعبير المصادر.

ولم تستبعد المصادر علاقة المقاول المصري محمد علي بالمخطط الخاص باستهداف قطاع الصحة في مصر، إذ ظهر "علي" بعد شهور من إعلانه اعتزال العمل السياسي للحديث في نفس الموضوع قبل أيام.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد














اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة Lomy
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.