الحق والضلال الحق والضلال
البحث


طلبو منه انكار المسيح ولكنه رفض فقتلوه خنقا .. قصة استشهاد روماني عدلي في ليبيا وماحدث لجثمانه في مارس 2020

منذ 2 شهر
June 7, 2020, 9:15 pm بلغ
طلبو منه انكار المسيح ولكنه رفض فقتلوه خنقا .. قصة استشهاد روماني عدلي في ليبيا وماحدث لجثمانه في مارس 2020

كتبت شيرين رافت لموقع الحق والضلال 

شهيد جديد للشهداء الاقباط علي ارض ليبيا وقصه جديده لشهيد عظيم 

روماني عدلي شاب معروف بحسن الخلق والايمان القوي فبعد وفاة والده تحمل ميئولية اسرته كامله وسافر روماني عدلي لليبيا منذ 5 سنوات واجتهد وبذل اقصي مافي وسعه من اجل امه واخواته كان يتواصل يومينا مع عائلته ليطمأن عليهم الي ان انقطعت اتصالاته واخباره لمدة شهرين 

حاولت عائلته الوصول لاخباره او التواصل مع المسئولين للوصول له ولكن كانت المفاجأه الكبري في انتظارهم فتم تأكيد خبر خطف روماني عدلي وتم التوصل لخاطفية وهم جماعة ارهابية واعترفو بما حدث لروماني علي يدهم واقرو بأنهم طلبو منه ان يترك ايمانه وينكر المسيح 

ولكن روماني رفض بشده ونهائيا طلباتهم واثار ذلك استغراب خاطفيه برغم كل ماتعرض له من تهديدات وكم التعذيب الذي حدث له الا ان روماني ظل ثابت علي موقفه وعلي حبه للمسيح واعترف قاتليه بأنهم قتلوه خنقا ودفنوه 

وبعد اعترافهم وكشفهم عن مكان جثته واين دفنوه تم الذهاب لموقع دفن الجثمان لكي يتم عودة جثمان الشهيد لمصر ولكن كانت المفاجأة الكبري ان جثمان الشهيد روماني لم يمسه الفساد وعاد جسد الشهيد  روماني عدلي الي بلده مصر بسلام في يوم 19/03/2020 و دفن في 20/03/2020 بقريه الشامية بساحل سليم - أسيوط













شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة Shero
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.