الحق والضلال الحق والضلال
البحث


خبراء يكشفون أهمية ميكنة التعليم ودورها في النهوض بالمنظومة التعليمية .. تفاصيل

منذ 2 اسابيع
June 30, 2020, 4:18 am بلغ
خبراء يكشفون أهمية ميكنة التعليم ودورها في النهوض بالمنظومة التعليمية .. تفاصيل

خبراء يكشفون أهمية ميكنة التعليم ودورها في النهوض بالمنظومة التعليمية تفاصيل
موضوع
أكد عدد من خبراء التعليم، أن التعليم الإلكتروني يُعتبر هو المستقبل القادم في مجال التعليم، فضلاً عن دوره في توسيع المدارك لدى المعلِم والطالب للنهوض بالمنظومة التعليمية، لافتين إلى أن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى ميكنة التعليم يدل اهتمامه ببناء الإنسان وإدراكه التام لدوره المهم في التقدم والتطور.
 
وأضاف الخبراء في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن الحكومة المصرية إذا اتخذت قرارًا فهى قادرة على تنفيذه، مشيرين إلى نجاح الدولة في استكمال العام الدراسي خلال أزمة كورونا، واجتيازها لمشكلة امتحانات الثانوية العامة وتمكنها من تأمين الطلاب والعاملين في الوزارة صحيًا وطبيًا.
 
وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال اجتماعه مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، قد وجه بالتوسع في استخدام تطبيقات التعليم الإلكتروني وميكنة وسائل التعليم، وذلك بالتنسيق المشترك بين وزارتي التعليم والاتصالات.
 
وأشار السيسي، إلى استخلاص وتقييم الدروس المستفادة في هذا الإطار من التعامل مع تجربة جائحة كورونا، وما فرضته من اللجوء إلى منصات التواصل الحديثة وتسخير التكنولوجيا للارتقاء بالعملية التعليمية، بهدف دعم جهود الدولة لإحداث نقلة نوعية في منظومة التعليم.
وفي هذا الصدد قال الدكتور مجدي حمزة، الخبير التعليمي والتربوي، إن التعليم الإلكتروني يُعتبر هو المستقبل القادم في مجال التعليم، مؤكداً أن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بأهمية التوسع في استخدام تطبيقات التعليم الإلكتروني وميكنة وسائل التعليم، تعد خطوة
مهمة للغاية للنهوض بالمنظومة التعليمية.
 
وأضاف حمزة، أن اتجاه الدولة نحو التعليم الإلكتروني وإدخال التطور التكنولوجي فيه سيحقق طفرة كبيرة في التعليم المصري، ويكون أساس التقدم القادم، لافتاً إلى أن هذه الخطوة ستكون بمثابة نقطة فارقة بين التعليم التقليدي المعتمد على الحفظ والتلقين والتعليم المتطور الذي من شأنه التقدم واستيعاب متطلبات العصر.
 
وأوضح الخبير التربوي، أن مصر أصبحت تشهد طفرة كبيرة في جميع المجالات فضلاً عن وجود القيادة السياسية الحكيمة التي تعمل تحت توجيهات رئيس يهتم دائماً بالملف التعليمي ومدركاً تماماً دوره في التقدم والتطور، وتوسيع المدارك لدى المعلِم والطالب للنهوض بالمنظومة التعليمية بأكملها لكي نصل إلى الابتكار والتطور في كل القطاعات.
 
وعن فوائد تطبيق التعليم الإلكتروني للطالب المصري والمنظومة التعليمية، أكد الدكتور مجدي حمزة على أهميته في توسيع مفهوم عملية التعلم وتجاوز جدران الصفوف الدراسية التقليدية والاتجاه نحو بيئة غنية بالمصادر المُتعددة والمعلومات الثرية، بالإضافة إلى تيسير عملية تقييم الطالب بصفة مستمرة وتحديد قدراته، وتحسين مهارات التدريس.
ومن جانبه قال الدكتور حسن شحاتة، الخبير التربوي وأستاذ المناهج بجامعة عين شمس، إن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بالتوسع في استخدام تطبيقات التعليم الإلكتروني وميكنة وسائل التعليم، دليل على
اهتمامه ببناء الإنسان من خلال تطوير التعليم والنهوض به للوصول إلى مستقبل أفضل.

وأكد شحاتة، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي أولى اهتماماً كبيراً بالتعليم الأساسي من خلال تقديم القدر المشترك والأساسي والضروري من المفاهيم الدينية السمحة واحترام ثقافة الآخر وقبوله، وذلك لبناء إنسان جديد لمجتمع جديد قادر على التفكير وإبداء الرأي مع احترام ثقافات الشعوب والمشاركة المجتمعية في مجتمع ديمقراطي قادر على معرفة حقوقه وواجباته.
ولفت الخبير التربوي، إلي أن التعليم الجيد ليس معناه أن نعيش في مثلث التخلف من خلال إلقاء المعلم وحفظ من المتعلم واستراجاع الامتحان، مؤكدًا أن المستقبل القادم يحتاج إلى مثلث التقدم من خلال التعلم والتفكير والإبداع.
وأوضح أستاذ المناهج بجامعة عين شمس،أن التعليم عن بعد ليس عملية نقل معلومات بقدر تغيير ذهن المتعلم،وتطوير أداءه، وتواصله مع بنك المعرفة التي تعتبر أكبر مكتبة إلكترونية في الشرق الأوسط بالإضافة إلى استخدامه لكل أجهزة التطبيقات الناقلة.
وتابع: أن اتجاه الدولة المصرية إلى ميكنة وسائل التعليم وتنفيذ تجربة التعليم الإلكتروني والتعلم عن بعد تعتبر خطوة مهمة للغاية لخدمة وتطوير المنظومة التعليمية، مؤكداً على نجاح هذه التجربة بكل المعايير وعلى قدرة الدولة على تنفيذها.
وأردف الدكتور شحاتة أن الدولة المصرية عندما تتخذ قرارًا فهى قادرة على تنفيذه، مشيراً إلى أنها كانت من الدول القليلة التي تمكنت من استكمال العام الدراسي في ظل أزمة فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، حيث استطاعت وزارة التربية والتعليم اجتياز مشكلة امتحانات الثانوية العامة وتمكنت من تأمين الطلاب والعاملين في الوزارة صحيًا وطبيًا بالإضافة إلى أدوات وأماكن الامتحانات.
وأشاد الخبير التربوي وأستاذ المناهج بجامعة عين شمس، بنجاح الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم في إدارة المنظومة التعليمية المصرية، مؤكداً أنه حول التعليم إلى متعة، واصفاً إياه بمهندس تطوير التعليم في مصر.
 

هذا الخبر منقول من : الوفد














اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة Heba
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.