الحق والضلال الحق والضلال
البحث


ليزا فيروس جديد يضرب إيطاليا

منذ 2 اسابيع
June 30, 2020, 4:03 pm بلغ
ليزا فيروس جديد يضرب إيطاليا

صورة أرشيفية

أعلن أطباء في إيطاليا، وفاة قطة وإصابة 4 أشخاص بفيروس نادر يسمى «ليزا» بمدينة إريتسو، حيث ظهر هذا الفيروس للمرة الأولى في عام 2003 في أحد الخفافيش القوقازية، حسبما ذكر موقع "Corriere della Sera".
 
ونقل الموقع الإيطالي، عن الأطباء، قولهم إن القطة أصيبت في البداية ثم نقلت العدوى لـ 4 أشخاص ومن ضمنهم الطبيب البيطري الذي كان يحاول جاهدًا إنقاذها.
 
وكشف الإطباء، أنه تم نقل العدوى إلى القطة عن طريق عض خفاش لها في الحديقة التي تعيش بها.
 
وأشار الأطباء الإيطاليون، إلى أن أبرز أعراض فيروس ليزا وهو يحول الحيوان إلى شرس وعدواني فور الإصابة به، وبعد نقل العدوى إلى الأسرة.
 
وقد أفادت الموقع الإيطالي، أن وزارة الصحة أكدت أن الفيروس يمكن انتقاله من الحيوان إلى الإنسان.
 
وكان عمدة مدينة إريستو، قد فرض قيودًا على حركة الحيوانات الأليفة كالكلاب والقطط،  مع وضع الرقابة الشديدة على الحيوانات التي يظهر عليها أي نوع من الأعراض لمدة 6 أشهر.
 
وطالبت السلطات الإيطالية، أصحاب الحيوانات الأليفة بضرورة الإبلاغ عن حيواناتهم في حالة ظهور أعراض غريبة سواء بأمراض اعتيادية تصيب الحيوانات أم لا.


هذا ويواجه العالم منذ شهر يناير الماضي، أزمة متدهورة ناتجة عن تفشي فيروس كورونا، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.
 
وعلى مستوى العالم، تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا الذي ظهر لأول مرة في وسط الصين نهاية العام الماضي لـ 10,156 مليون إصابة، بينهم أكثر من 502 ألف حالة وفاة، وأكثر من 5,502 مليون حالة شفاء.
 
وعُطلت الدراسة في عدد من الدول حول العالم، إلى جانب إلغاء العديد من الفعاليات والأحداث العامة وعزل مئات ملايين المواطنين وفرض قيود كلية على حركة المواطنين، كما أوقفت عدة دول الرحلات الجوية والبرية بين بعضها البعض خشية استمرار انتشار الفيروس.
 

هذا الخبر منقول من : جريده الفجر














اهم الاخبار
شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة emil
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.