موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

​إعلامية تزف أنباءً سارة عن صحة أمير الكويت

منذ 3 اسابيع
July 21, 2020, 10:03 pm
بلغ


طمأنت الإعلامية الكويتية عائشة الرشيد، الكويت والعالم العربي على صحة الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت بعد أن أجرى عملية جراحية تكللت بالنجاح، لافتة إلى أنه ينعم بصحة جيدة ومستقرة بفضل دعوات محبيه من العالم العربي والإسلامى.
 
وقالت الرشيد، فى رسالة بثتها عبر صدى البلد الإخباري، أن هناك أنباء سارة أيضًا عن دولة الإمارات العربية المتحدة بعد تلقيها شارة بنجاح إرسال مسبار الأمل لاستكشاف كوكب المريخ بأن وكالة الفضاء ناسا أعلنت رغبتها الشديدة فى شراكة مستقبلية ما يعد فخرًا لكل العرب ودفعة قوية نحو عهد جديد من الإكتشافات الفضائية.
 
 
وأضافت الإعلامية الكويتية ، البشرى الثالثة من مصر الحبيبة بعد توقيع الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة  اتفاقية مع السفير الصينى على أن تصبح القاهرة مركزًا لتصنيع لقاح فيروس (كورونا المستجد) في القارة الأفريقية، ما يؤكد الدور المحورى لمصر فى كافة المجالات وسعيها الدؤؤب فى مكافحة الفيروس وسيستجدى العالم مصر للخلاص من فيروس كورونا.
 
وأعلنت الكويت، الأحد، أن أمير الدولة، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، قد أجرى عملية جراحية صباح اليوم.
 
ووفق ما نقلت وكالة الأنباء الكويتية "كونا" عن وزير شؤون الديوان الأميري في الكويت، الشيخ علي جراح الصباح، فإن "أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أجرى عملية جراحية صباح هذا اليوم تكللت بفضل الله ومنته بالتوفيق والنجاح".
 
وعلى جانب آخر، أقلع مسبار الأمل في الساعة 06:58 بتوقيت اليابان، يوم الاثنين (22:58 بتوقيت غرينتش، الأحد).
 
وتهدف المهمة إلى دراسة الطقس والمناخ في الكوكب الأحمر ما يعد إنجازا إماراتيا لكل العرب .
 
ومن المفترض أن تشهد رحلة المسبار التي تبلغ 500 مليون كيلومتر وصول الروبوتات الآلية في فبراير 2021 - في وقت الذكرى الخمسين لإنشاء دولة الإمارات.
 
ومهمة مسبار الأمل هي واحدة من ثلاث بعثات تنطلق إلى المريخ هذا الشهر. وتستعد كل من الولايات المتحدة والصين لإطلاق مهمتين مماثلتين.
 
كما  أعلنت الصحة المصرية أنها «اتفقت مع الجانب الصيني على أن تصبح مصر مركزًا لتصنيع لقاح فيروس (كورونا المستجد) في القارة الأفريقية»، جاء ذلك خلال استقبال وزيرة الصحة والسكان المصرية الدكتورة هالة زايد، السفير الصيني لدى القاهرة لياو لي تشانغ،أول  أمس، للتباحث حول مشاركة مصر في «إجراء التجارب كأحد المراكز الدولية المشاركة في تصنيع لقاحات (كوفيد - 19) بالتعاون مع إحدى الشركات الصينية». في حين دعت «الصحة» المصريين أمس إلى «اتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية، وارتداء الكمامات، والتباعد الاجتماعي، رغم تراجع إصابات (كورونا)». وكشفت «الصحة» عن «ارتفاع معدلات التعافي من (كورونا) والخروج من مستشفيات

هذا الخبر منقول من : صدى البلد




كتب بواسطة Shero

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play