الحق والضلال الحق والضلال
البحث

حدث في الإسكندرية الزوجة والعشيق تخلصا من الزوج لكى يخلو لهما الجو

منذ 1 اسابيع
July 30, 2020, 10:03 am بلغ
حدث في الإسكندرية الزوجة والعشيق تخلصا من الزوج لكى يخلو لهما الجو

صورة أرشيفية

بعد مرور 6 أشهر من العلاقة المحرمة التى جمعت بين "عامل" وزوجة "صديقه"، فى منطقة سيدي بشر التابع لمنطقة شرق مدينة الإسكندرية، دائرة قسم شرطة المنتزة أول، انتهت بجريمة قتل بشعة، حيث نفذ العشيق جريمة قتل صديقه، بالاتفاق مع الزوجة، التى ساعدته فى الجريمة، لكى يخلو لهما الجو لاستمرار العلاقة الآثمة.
تمكنت القوات من كشف غموض الواقعة، والقبض على الزوجة والعشيق، وتحفظت القوات عليهما، وتمت إحالتهما للجهات المختصة التى تباشر التحقيق فى الواقعة، وقررت عرض جثة المجنى عليه على الطب الشرعى لتشريحها لبيان أسباب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث النهائية بشأن الواقعة.
كيف وقعت الجريمة فى عقار سيدي بشر وما دافع الجريمة؟ أسئلة كثيرة كانت فى ذهن ضباط إدارة البحث الجنائي والمحقق بمجرد وصولهم إلى مسرح الجريمة، عقب تلقي البلاغ من زوجة المجنى عليه، التى أكدت لقسم شرطة المنتزة فى بداية الأمر أنها غادرت المنزل وذهبت إلى السوق لكي تقوم بشراء بعض المستلزمات الخاصة بهما، وعقب عودتها عثرت على زوجها مكبل اليدين والقدمين ومصاب بجرح غائر فى الرأس، وأبلغت شقيقه بذلك الذي حضر بمجرد تلقى البلاغ من الزوجة وشقيق المجنى عليه انتقلت قوة من المباحث إلى مسرح الجريمة "شقة فى الطابق الثاني بعقار سكني مكونة من غرفتين وحمام ومطبخ عثرت القوات على الجثة فى صالة الشقة مكبل اليدين وغارقا فى دمائه وجود آثار بعثرة فى محتويات الشقة".
بدأت القوات فى رحلة البحث عن مرتكب الواقعة، وحضر المحقق وناظر الجثة، وقرر عرضها على الطب الشرعى لتشريحها، آنذاك أجرت القوات تفريغ للكاميرات القربية من مسرح الجريمة، وظهر شاب دخل وخرج فى وقت معاصر للجريمة، تمكنت القوات من تحديد هويته، وتبين أنه صديق المجنى عليه، ودخل الشقة فى حضور الزوجة، وبعد قرابة 20 دقيقة خرج منها مسرعا وبعدها خرجت الزوجة وعادت وأبلغت الشرطة عن الجريمة، وتم تحديد مكان اختفائه، واستئذان النيابة العامة، والقبض عليه، واعترف بارتكاب الواقعة، بالاتفاق مع الزوجة لوجود علاقة غير شرعية بينهما وكان يتردد عليها فى غياب زوجها، لإقامة تلك العلاقة، واتفقا الاثنان على التخلص منه وحضر المتهم، وقام بشل حركته وتكبيل يده وقدمه بالحبال وضربه على رأسه بـ"آلة حادة"، حتى لفظ أنفاسة الأخيرة هكذا سجلت القوات اعترافات المتهم - العشيق - فى محضر الشرطة.
وجاء أيضا فى التحريات ومحضر الشرطة أن المتهمة الثانية - الزوجة - أكدت ما جاء على لسان المتهم الأول، وتم التحفظ عليهما واخطرت الجهات المختصة التى تباشر التحقيق.

هذا الخبر منقول من : الوطن









شارك بتعليقك
فيسبوك ()


موضوع مثبت

كتب بواسطة emil
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.