موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

النيابه ت​كشفت التحقيقات الأولية للأجهزة الأمنية تفاصيل مقتل الدكتورة الجامعية بالمنيا

منذ 2 شهر
August 2, 2020, 2:02 pm
بلغ

موضوع

كشفت التحقيقات الأولية للأجهزة الأمنية لمباحث المنيا، أن المجني عليها أمل عبد الحميد، المدرس المساعد بكلية دار العلوم بجامعة المنيا، والتي لقيت مصرعها برصاصات الثأر الغادرة لتفدي زوجها وطفلها، لم تكن هي المقصودة بالقتل حيث استقلت السيارة بجوار زوجها بعد زيارتها لأسرتها عقب حضور زوجها عقد قران.

وكان بصحبته ابن عمه مأذون القرية، وكان مقصود هو الآخر بالقتل مع زوجها بسبب خصومة ثأرية منذ 3 أشهر، ولكن بعد أن قام بتوصيل المأذون إلى منزله والذي كان سببا فى الخصومة التي انتهت بمقتل أحد أفراد العائلة، ترصد أحد أفراد تلك العائلة وتتبع خط سير المأذون وابن عمه، ولم يكن الجاني يعلم بنزول المأذون من السيارة واستقلال المجني عليها وطفلها مكانه بالسيارة بعد عودتها من منزل والدها لتقديم تهنئة العيد، فتشاء الأقدار أن يغلق مزلقان السكة الحديد بسبب مرور إحدى القطارات حيث لحق الجاني 28 سنة مزارع بسيارته سيارة المجني عليها وزوجها فأطلق عليهم وابلا من الرصاص للثأر منهم.

ولم تتوقع الدكتورة أمل المدرس المساعد بكلية دار العلوم بالمنيا، أن ذهابها مع زوجها وطفلها لتقديم تهنئة العيد لأسرتها بقرية الحواصلية هو اليوم الأخير في حياتها، حيث إنها تلقت رصاصات الثأر من خصوم زوجها لتفديه هو وطفلها.





كانت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن المنيا، قد تلقت إخطارا يفيد بمقتل دكتورة جامعية بكلية دار العلوم بالمنيا، إثر إطلاق أعيرة نارية عليها وعلى زوجها، فأصيب زوجها بطلق ناري ولفظت الدكتورة أنفاسها الأخيرة .

تعود أحداث الواقعة، عندما تلقي اللواء محمود خليل مساعد وزير الداخلية لأمن المنيا، إخطارا من اللواء خالد عبد السلام مدير مباحث المديرية، بمقتل وإصابة 3 من أسرة واحدة أخذا ب الثأر بقرية الحواصلية التابعة لمركز المنيا، أمر العميد شريف كرم رئيس مباحث المديرية بسرعة الانتقال إلى موقع الحادث حيث تبين من تحريات المقدم محمد منير رئيس مباحث مركز المنيا، تفيد بمقتل "الدكتورة أمل عبد الحميد" مدرس مساعد بكلية دار العلوم جامعة المنيا بطلق ناري وإصابة زوجها المدعو "أسامة" بطلق ناري بالبطن.

وتوصل فريق البحث المكون من الرائد نزار الواعر والنقيبان أحمد سعيد وحازم العسقلاني معاونو مباحث المركز أن واقعة القتل بسبب ثأر بين عائلتي "عاشور جابر" وعائلة "حمدي داخلي"، وتعود أحداث الواقعة عندما نشبت مشاجرة بين العائلتين منذ ثلاثة أشهر أسفرت عن إصابة مؤمن حمدي داخلي المأذون ب6 غرز مما استدعى قيام العائلة الأخرى بضرب نجل عاشور أبو جابر، وأسفر الضرب عن وفاته.

وألقت الأجهزة الأمنية القبض على 3 أشخاص من أولاد "حمدي داخلى" مرتكبي عملية القتل، وأشارت التحريات الأولية، أنه أثناء ذهاب الدكتورة " أمل عبد الحميد " وزوجها "أسامة" وطفلها الصغير، إلى منزل والدها بعد تقديم تهنئة العيد، ترك زوجته بمنزل أسرتها وذهب مع ابن عمه المأذون لحضور عقد قران بالقرية وأثناء عودتهما قام بتوصيل المأذون إلى بيته واصطحب زوجته وطفلها من بيت أهلها تتبع أحد أفراد عائلة "عاشور ابو جابر"، سيارتهم وقام بإطلاق أعيرة نارية عليهم ببندقية آلية، أصيبت الزوجة بطلق ناري في الرقبة، ولفظت أنفاسها الأخيرة، بينما أصيب زوجها المدعو " أسامة "بـ 4 طلقات متفرقه بالبطن وتم إجراء عملية جراحية له في بطنه، ونجاة الطفل الصغير من هذا الحادث.
وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بموجب الواقعة، وألقت الأجهزة الأمنية القبض على مرتكب الواقعة، وضبط السلاح الناري المستخدم بالواقعة، وصرحت النيابة العامة بدفن جثمان الزوجة وأمرت نيابة المنيا برئاسة المستشار محمد نجاتي مدير النيابة بإشراف المستشار تامر مطيع المحامي العام الأول لنيابات جنوب المنيا بقرارها المتقدم.
 
هذا الخبر منقول من : جريده الاهرام
 




كتب بواسطة Lomy

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play