موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

تعرف على قصة عيد صوم العذراء

منذ 1 شهر
August 6, 2020, 11:13 am
بلغ

لما رجع توما الرسول من التبشير في الهند، سألهم عن السيدة العذراء، قالوا له إنها قد ماتت، فقال لهم أريد أن أرى أين دفنتموها!، وعندما ذهبوا إلى القبر، لم يجدوا الجسد، فبدأ يحكى لهم أنه رأى الجسد صاعدًا، فصاموا 15 يومًا، فأصبح عيدا للعذراء من التقويم القبطي.

ولصوم العذراء طقوس محددة، حيث تجمع بين طقس الأيام والآحاد في الصوم الكبير فيرفع بخور باكر بطريقة السبوت والآحاد، وفى الصوم أيضا تقرأ النبوات وتقال الطلبة مع المطانية كما في أيام الصوم المقدس.

ويعتبر صوم العذراء الوحيد الذى فرضه الشعب على الكنيسة القبطية، وهو موجود أيضًا في الكنائس الأخرى، وإن اختلف التوقيت والمدة، فعند الروم الأرثوذكس هو أيضًا خمسة عشر يومًا كما في الكنيسة القبطية، وهو خمسة أيام عند كل من السريان الأرثوذكس والأرمن الأرثوذكس، أما عند الروم الكاثوليك، فمدته يوما الجمعة اللذان يقعان بين 1 و14 أغسطس من كل عام، ويصوم الكلدان الكاثوليك يومًا واحدًا.

هذا الخبر منقول من : البوابه نيوز




كتب بواسطة emil

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play