موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

الثلاثة يتجاهلونها نور ترفع 3 قضايا ضد أزواجها السابقين

منذ 1 شهر
August 7, 2020, 7:27 pm
بلغ

لم توفق نور في أي من زيجاتها الثلاثة، ولحظها السيئ وقع نصيبها في خلفة 3 أبناء من 3 رجال مختلفين، منذ كانت فتاة لا يتعدى عمرها الـ18 عاما وهي تريد تكوين أسرة، وأن تحظى بزوج مناسب لها تنجب له الأطفال وتعيش معه حياة هانئة، إلا أن كل قصصها لم تكتمل.
وتقع الصدفة لترفع قضية على 3 أزواج مختلفين في نفس التوقيت، فجميعهم لا ينفقون على أطفالهم الصغار، تروي "نور.م"، قصتها مع محاكم الأسرة والزيجات الفاشلة، بداية من أول زيجة، حينما كان عمرها 18 عاما تعرفت إلى رجل يبلغ من العمر 30 عاما، تزوجته بعد قصة حب استمرت عامين، حيث بدأت عندما كان عمرها 16 عاما.
ورغم رفض والدتها أصرت نور، وتزوجته وأنجبت منه أول أبنائها، ولكنها لم تحتمل البخل الذي كانت تعيش فيه معه، 3 سنوات وقررت أن تنفصل عنه، وجرى الطلاق بينما كانت تبلغ من العمر 21 عاما فقط، أغلقت نور على نفسها، قبل أن يطرق الحب بابها مرة أخرى.
تعرفت الفتاة العشرينية آنذاك على شاب في النادي، ورغم أنه كان متزوج وله من زوجته الأولى أبناء إلا أنها شعرت بأنها ستكون زيجة العمر، وتزوجته وحملت في نجلها الثاني، وخلال الحمل اكتشفت خيانته لها، فانفصلت عنه، تروي لـ"هن"، "من غير كلام بحجة إنه متجوزني للمتعة ومش عايز مشاكل ووجع دماغ وسابني وأنا كنت حامل وإلى الآن مشافش ابنه ولا مرة، ووقتها كان عندي 24 سنة".
أرادت "نور" أن تستريح قليلا من الزواج والانفصال وبالفعل ظلت فترة طويلة نسبيا دون ارتباط، حتى تعرفت إلى زوجها الثالث بعد 4 سنوات من العزلة، وكان أرمل وله ابنتين، تحملت معه الزواج 3 سنوات، بينما كانت تبلغ من العمر 28 عاما، ولكنها لم تستطع الاستمرار، "كان نفسي مشيلش لقب مطلقة للمرة الثالثة لكن مقدرتش كان بيستغلني بأبشع الطرق أنا بالنسبة له خدامة لعياله وعيالي وبس، وبعد ما خلفت بنتي بقى يتهمني إني بفرق بين عيالي وعياله وفي الآخر ضربني علقة موت وطلقني ورماني في الشارع".
وتبلغ "نور" حاليا من العمر 31 عاما، تعيش مع والدتها منذ سنة تقريبا، تقول: "ولا واحد فيهم بيدفع لي جنيه نفقة للأولاد وأنا مبشتغلش ومعاش أبويا مبيكفيناش أكل وشرب بس حتى"، لذا لجأت إلى محكمة الأسرة، ورفعت 3 قضايا نفقة على 3 أزواج سابقين لها.
واختتمت حديثها، "تعبت حظي وحش مفيش راجل بيعيش معايا أعمل إيه العيال بتكبر ومصاريفهم بتزيد وأنا مكملتش تعليمي ومحدش راضي يشغلني وكل ما أقدم على شغل بيكونوا عايزين حاجة وحشة وأنا خلاص مش عايزة أتجوز تاني عايزة أربي ولادي بالحلال فقط فلجأت لإقامة قضايا نفقة على أباء أولادي حتى ينفقوا عليهم ويكفوني شر السؤال والحاجة".

هذا الخبر منقول من : هن




كتب بواسطة Lomy

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play