موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

بعد كاتدرائية أيا صوفيا.. أردوغان يواصل أضطهاد الاقياط ويحول دير شورا إلى مسجد

منذ 1 شهر
August 22, 2020, 11:18 am
بلغ

بعد أسابيع قليلة من تحويل كاتدرائية أيا صوفيا إلى مسجد وسط رفض دولي لهذا القرار، تستمر استفزازات الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، بقرار آخر معادي للثقافة والحضارة والسلام، ويعلن تحويل معلم آخر أثرى تتزين جدرانه بالفسيفساء والرسوم المسيحية التاريخية، إلى مسجد. وبحسب صحيفة انبندنت التركية، فأن الرئيس التركي قد أصدر قرارًا جمهوريًا نشر في الجريدة الرسمية يقضي بتحويل دير شورا المسيحى التراثى في منطقة الفاتح باسطنبول إلى مسجد. واشتمل المرسوم على إلغاء قرار مجلس الوزراء بتاريخ 29 أغسطس 1945 ورقم 3/3054 بتوقيع الرئيس رجب طيب أردوغان، وتخصيصه إلى مسجد بمنطقة الفاتح وتسليمه لرئاسة الشؤون الدينية وفتحه للعبادة. ويعد متحف كاريه أو دير شورا من أقدم الأبنية التاريخية في اسطنبول، حيث تم تشييده كدير عام 534 ، وتم تحويل المبنى إلى مسجد عام 1511 ، تمامًا مثل آيا صوفيا، بعد فتح اسطنبول. ودير شوار هو دير يعود للكنيسة البيزنطية تحمل مشاهد الكتاب المقدس وصور السيد المسيح والسيدة العذراء والقديسين. وحوّل الأتراك العثمانيون شورا إلى مسجد بعد نصف قرن من غزوهم للقسطنطينية عام 1453 ، وأخفوا أعمالها الفنية الغنية تحت طبقة من الجبس، وبعد الحرب العالمية الثانية ، قامت تركيا العلمانية برئاسة كمال أتاتورك بتحويله إلى متحف كاريه وسمحت للخبراء الأمريكيين بإعادته إلى مجده القديم، حيث يتم عرض الفسيفساء واللوحات الجدارية الفريدة منذ عام 1958. جدير بالذكر أن الكنيسة مسجلة كموقع تراث باليونسكو.

نقلا عن الأقباط متحدون




كتب بواسطة emil

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play