موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

ماهى علاقة لقاح الأنفلونزا وإصابة الأطفال بمرض التوحد أثناء الحمل

منذ 1 شهر
September 1, 2020, 8:00 pm
بلغ

ماهى علاقة لقاح الأنفلونزا وإصابة الأطفال بمرض التوحد أثناء الحمل
نشرت دراسة حديثة وفقًا لصحيفة "الديلي ميل"، أن الحصول على لقاح الإنفلونزا أثناء الحمل لا يزيد من خطر إصابة الطفل بالتوحد لاحقًا، كما قارن الباحثون في السويد تشخيصات التوحد بين الأطفال البالغين من العمر سبع سنوات الذين حصلت أمهاتهم على لقاح إنفلونزا الخنازير أثناء الحمل وأولئك الذين لم يفعلوا ذلك.

من بين ما يقرب من 70.000 طفل ، تعرض 39700 لقاح H1N1، أثناء وجودهم في الرحم، ولم تكن معدلات التوحد مختلفة عن الأطفال الذين لم يتم تطعيم أمهاتهم ، مما يؤكد عدم وجود صلة. 

وتعتبر صحة الطفل موضوعًا حساسًا للأشخاص الذين يعارضون اللقاحات ، وقال الباحثون السويديون إن الناس زعموا في الماضي أنه قد يكون هناك رابط بين ضربة H1N1 والتوحد.  

كما يقول الخبراء إن تناول لقاح الإنفلونزا أثناء الحمل معتدل في أحسن الأحوال ، وقد يكون أحد أسباب تأجيل الأمهات بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة. 






ولا يعرف العلماء أسباب التوحد لكنهم أكدوا مرارًا وتكرارًا أنه لا علاقة له باللقاحات ولا تزال الأدلة تثبت ذلك، ويتم تشجيع النساء الحوامل على الحصول على لقاح الإنفلونزا كل عام، ويمكنهن الحصول عليه مجانًا من NHS في بريطانيا، لأنهن أكثر عرضة لمضاعفات الفيروس الشائع.

أظهرت دراسة الباحثين السويديين أن معدلات التوحد كانت هي نفسها في كلا المجموعتين - 1 في المائة في مجموعة اللقاح و 1.1 في المائة في مجموعة اللقاحات.

وأظهرت الدراسات أنه من الآمن الحصول على لقاح الإنفلونزا خلال أي مرحلة من مراحل الحمل ، بدءًا من الأسابيع القليلة الأولى وحتى الموعد المتوقع للولادة ، وفقًا لـ NHS.

     
هذا الخبر منقول من : صدى البلد
الله محبة




كتب بواسطة roromoha

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play