موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

خطر يقسم الكنيسة الرومانية الكاثوليكية .. التفاصيل

منذ 1 شهر
September 6, 2020, 7:32 pm
بلغ

حذر البابا فرانسيس بابا الفاتيكان قائلا إن "القيل والقال طاعون أسوأ من كوفيد 19، كاشفا خطر الثرثرة وإمكانية استخدامها لتقسيم الكنيسة الرومانية الكاثوليكية.

وحذر البابا فرانسيس المصلين الذين تجمعوا لإلقاء خطابه يوم الأحد في ساحة القديس بطرس في مدينة الفاتيكان من نشر ثرثرة، محذرًا من إمكانية استخدامها لتقسيم الكنيسة الرومانية الكاثوليكية. 

وقال بابا الفاتيكان "الشيطان هو القيل والقال العظيم

واضاف قائلا من نافذة فوق الساحة: "إنه دائمًا ما يقول أشياء سيئة عن الآخرين لأنه الكذاب الذي يحاول تقسيم الكنيسة".





وحذر البابا بانتظام من مخاطر الثرثرة وهاجم المتصيدون عبر الإنترنت.

وتابع البابا فرانسيس: "إذا حدث خطأ ما، صمت والصلاة من أجل الأخ أو الأخت الذين أخطأوا، لكن لا تتحدثوا أبدًا".

وفي سبتمبر 2019، ووصف فرنسيس "الافتراء'' وشهادة الزور بأنها "سرطان شيطاني" في جسد الكنيسة.

واستطرد: "نحن نعلم أن الافتراء يقتل دائمًا، هذا السرطان الشيطاني - المولود من الرغبة في تدمير سمعة الإنسان - يهاجم أيضًا بقية الجسد الكنسي ويضر به بشكل خطير عندما يتحد الناس لمصالح تافهة أو لتغطية عيوبهم".

وأثار استخدام البابا السابق لكلمة "افتراء" جدلًا في عام 2018 عندما استخدمها لوصف مزاعم خوان باروس مدريد، الذي عينه فرانسيس مؤخرًا أسقفًا لأوسورنو في تشيلي، بالتستر على مزاعم الاعتداء الجنسي على الأطفال ضد رجال الدين. اعتذر البابا لاحقًا عن تعليقاته.
 

هذا الخبر منقول من : صدى البلد




كتب بواسطة Shero

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play