موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

اقتراح لجنة حكماء لحل الخلاف بين البابا تواضروس والأنبا أغاثون

منذ 1 شهر
September 14, 2020, 12:25 pm
بلغ




اقتراح  لجنة حكماء لحل الخلاف بين البابا تواضروس والأنبا أغاثون

ناشد كريم كمال الكاتب والباحث في الشأن السياسي والقبطي، حكماء المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية بالتدخل وحل أي خلافات بين الأخوة في إطار البيت الواحد وبعيدًا عن وسائل الإعلام لأن وحدة المجمع والكنيسة أهم من أي شيء.

وأضاف كمال في تصريحات خاصة لـ«الدستور»: "كلنا نحترم ونجل جميع أعضاء المجمع المقدس من الآباء المطارنة والأساقفة وعلى رأسهم قداسة البابا تواضروس الثاني لأننا نعتبر المجمع هو المرجع لنا في جميع أحوالنا الدينية".

وأضاف كمال: "التراشق في الاجتماعات العامة وفي وسائل الإعلام بين أعضاء المجمع يزيد من عثرة الشعب وخصوصا الشباب وهو أمر بكل تأكيد سوف تكون عواقبة كبيرة على المدى القريب والبعيد".







تابع: "قداسة البابا والآباء المطارنة والأساقفة أخوة حسب قانون الكنيسة، حيث نقول في الصلوات احفظ يارب حياة قداسة البابا وشريكه في الخدمة الرسولية، لأن في الكنيسة ثلاث رتب كنائسية فقط هي الشماسية والكهنوت والأسقفية ومن بين الأساقفة يتم ترقية البعض إداريا إلى رتبة مطران ومن بينهم ايضا يتم اختيار البابا البطريرك ليكون رئيس للمجمع وهو حسب قانون الكنيسة القبطية الأرثوذكسية الأول بين متساوين لذلك البابا البطريرك والأساقفة أخوة حسب قانون الكنيسة والأخوة الخلاف بينهم يجب أن يكون في إطار من المحبة ومصلحة الكنيسة|.

واقترح كمال تشكيل لجنة من حكماء المجمع المقدس لحل الخلاف الذي حدث بين قداسة البابا تواضروس الثاني وأخيه نيافة الأنبا أغاثون أسقف مغاغة في إطار من المحبة والود، متمنيا أن تعمل تلك اللجنة على توحيد رأي الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في جميع القضايا المثارة على الساحة والتي لم يجد الشعب القبطي رد عليها من الكنيسة حتى الآن.

واقترح الكاتب والباحث في الشأن السياسي بعض الأسماء للجنة الحكماء وهم: نيافة الانبا هدرا مطران أسوان، نيافة الأنبا ويصا مطران البلينا، نيافة الأنبا بنيامين مطران المنوفية، نيافة الأنبا تادرس مطران بورسعيد، نيافة الأنبا متاؤس أسقف ورئيس دير السريان، نيافة الأنبا إبرام مطران الفيوم، نيافة الأنبا مكاريوس الأسقف العام للمنيا

مستكملا: أن هذه مقترحات شخصية من أجل وحدة الكنيسة والاسماء المقترحة ايضا اقتراح شخصي مني وهي أسماء ليس عليها غبار وعلي حكماء المجمع تشكيل اللجنة المناسبة لذلك لان الشعب القبطي قلبة ينزف دم حينما يجد الخلاف بين اباء كنيستة اصبح مادة خصبة لوسائل الاعلام المختلفة وأناشد اباء الكنيسة وعلى رأسهم قداسة البابا تواضروس الثاني وضع مصلحة الكنيسة والشعب القبطي فوق كل اعتبار.
 
هذا الخبر منقول من : الدستور





 




كتب بواسطة GM

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play