موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

محمد السماك يرد على تكفير ريموندا ..مسيحية وهقول مع المسيح أفضل

منذ 1 شهر
September 17, 2020, 1:42 pm
بلغ

علق الناشط الحقوقي، محمد السماك على تكفير المتشددون للطفلة طالبة الثانوية "ريموندا عصام" بعد وفاتها بالسرطان. وقال "السماك"، عبر حسابه على "فيسبوك"، الملاك الجميل ريموندا عصام صاحبة ال١٧ سنه والي قلوبنا أتوجعت عليها لما عرفنا خبر إصابتها بسرطان المخ من بوست والدتها على الفيس، ماتت انهردهماتت عشان تكون ضحية جديدة من ضحايا المرض اللعين. لافتا :" خبر وفاتها آلمني جدا رغم إني معرفهاش ولكن لإن ده شعور إنساني بحت دعيت لها كتير وبكيت عشانها لكن قساة القلوب والي تدينهم الخاطئ نزع منم إنسانيتهم مفكروش غير بكره وحقد حقيقي مش قادر أتخيل إنهم وسط كل الألم ده كل الي همهم هو أنه لا تجوز الرحمة عليها. وواصل :" كم الحقد والكره في الكومنتات شئ يخوف إن الناس دي عايشه وسطنا وبتتمنا لغيرها الشر. هو لو ربنا مش عاوز يرحمها دعوتي هتخليه يغير رأيه ليه متخليش كرهك وصراعك النفسي ده جواك ازاي قابلين تتبنوا فكر بيمنع الدعاء بالرحمه ويبيح الدعاء بالهلاك. موضحا :" اه مسيحية واه هتمني ليها الرحمة ودخول الجنة وهقول مع المسيح ذلك افضل عشان اواسي أهلها واه ربنا هيفرح مني لشعوري الإنساني والعقاب ليك انت على شعورك الإرهابى الي بكل جحود بتلصقه لربنا. واختتم :" لو انت مؤمن إن الدين المعاملة فدينك إرهابي لإن معاملتك ديكتاتوريه متطرفة إقصائية، الله غايه ليها اكتر من وسيله كل إنسان له عالمه الخاص وحروبه الفكريه وصراعاته النفسيه وقدراته العقليه الي محدش يعرف عنها حاجه غير ربنا هو وحده الي هيقدر كل ده في الحساب، من كل قلبي ربنا يرحمك ويصبر اهلك يا ريموندا."

 

هذا الخبر منقول من : الأقباط متحدون




كتب بواسطة emil

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play