موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

البنك المركزي التركي يخرج عن سيطرة أردوغان

منذ 3 شهر
September 26, 2020, 1:33 pm
بلغ




تمر تركيا، خلال الفترة الحالية، بأسوأ فتراتها على الإطلاق، إذ يعاني الاقتصاد من انهيار كبير، نتيجة السياسات الخاطئة لأردوغان، ما أدى لانهيار سعر الليرة التركية، فضلًا عن محاصرتها دوليًا من القوى الإقليمية، نتيجة سياستها العدوانية في شرق المتوسط لكن يبدو أن تركيا في طريقها لـ«الانفجار من الداخل» بسبب ما تعانيه من أزمات اقتصادية حادة   

التضخم وسعر الفائدة

نشرت وسائل إعلام تركية، اليوم السبت، تصريحات لمسئول بالبنك المركزي التركي أكد فيها رفضه لنظرية أردوغان، التي تزعم بأن أسعار الفائدة المرتفعة، تسبب التضخم ورفع سعر الفائدة القياسي.

وقال البنك المركزي إنه يعمل على كبح التضخم برفع أسعار الفائدة من 8.25 إلى 10.25%، كما بلغ تضخم الأسعار الاستهلاكية في تركيا 11.8%.






وقالت لجنة السياسة النقدية بقيادة محافظ البنك المركزي مراد أويصال، في بيان مصاحب للقرار، إنه يجب تعزيز خطوات التشديد التي اتخذت، منذ أغسطس، لاحتواء توقعات التضخم ومخاطره.

سيطرة أردوغان 
ومع سيطرة أردوغان المتصورة على السياسة والاقتصاد في تركيا، صدم الاقتصاديون من قرار البنك المركزي الذي يبدو متحديا للرئيس، وكانوا يتوقعون أن يتجنب صانعو السياسة النقدية هذه الخطوة بمواصلة اعتماد حلول أخرى أقل حدة، لمعالجة هشاشة تركيا الاقتصادية إرضاءً لأردوغان.

لم يقدم أردوغان دعمه لرفع أسعار الفائدة علنا، فقد دعا إلى خفضها قبل أسابيع قليلة فقط وبقرار البنك المركزي، وانخفضت العملة التركية إلى 7.72 ليرة مقابل الدولار، وهو أضعف مستوى على الإطلاق، لتصل الخسائر هذا العام إلى 23%.




 

هذا الخبر منقول من : الرئيس نيوز




كتب بواسطة GM

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play