موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

باالصور..الراهبات شهادة حيّة للمسيح على الأرض

منذ 4 يوم
October 18, 2020, 4:38 am
بلغ

باالصورالراهبات شهادة حيّة للمسيح على الأرض
"كرم الزيتون" أحد أحياء بيروت في منطقة الأشرفيّة. الشوارع ضيقة وتتسبّب السيّارات والمارّة بزحمة سير خانقة، خاصّة أمام مستوصف "راهبات المحبّة" حيث تقوم جمعيّة "عون الكنيسة المتألّمة" (AED) حاليًا بدعم 350 عائلة متضرّرة من الانفجار الذي عصف بالمدينة في الرابع من آب الفائت.
كان حيّ “كرم الزيتون” يسكنه أصلًا الأرمن الذين فرّوا من الإبادة الجماعيّة في العام 1915. وبعدها قدم السوريّون والفلسطينيّون الذين فرّوا هم أيضًا من الحرب والاضطهاد. وفي السنوات الأخيرة، وجد مهاجرون من العديد من البلدان، ومعظمهم من الإثيوبيّين والبنغلادشيّين، ملجأ في هذا الحيّ المسيحيّ الفقير. ويتميّز هذا الحيّ بالمنازل المكتظّة التي يعود تاريخها إلى مائة عام في هذه الأزقّة المتعرّجة. ومع هذه الطفرة السكنيّة، تم بناء ناطحات السحاب حول “كرم الزيتون”، ما أدّى إلى ارتفاع الأسعار بشكل كبير ودفع الشباب إلى الانتقال إلى مناطق أخرى حيث الأسعار معقولة. وبالتالي، لم يبقَ في “كرم الزيتون” سوى المسنّين والمهاجرين.






christian dogma


يتجمّع الكثيرون حول الباب الأماميّ الصغير لمركز حماية الأمّ والطفل الذي تأسّس في العام 1959، وهو أحد المواقع الستّة التي يتم فيها توزيع صناديق المساعدات الطارئة من جمعيّة عون الكنيسة المتألّمة في الأسابيع الأخيرة على الأسر المتضرّرة من انفجار الرابع من آب التي يصل عددها إلى أكثر من 5800 أسرة. وتتولى راهبات المحبّة توزيعها على 350 أسرة. واليوم، ثمّة 70 طردًا للتوزيع. وتجدر الإشارة إلى أنّ المساعدة تشمل صندوقين يزوّدان خمسة أشخاص بالطعام لمدّة شهر. وبما أنّ الصناديق ثقيلة إذ يزن كلّ منها 32 كيلوغراماً، يأتي العديد من المستفيدين مع عربات أو في سيّارات أقاربهم أو معارفهم. ونتيجة لذلك، أصبحت حركة المرور اليوم كثيفة في شوارع كرم الزيتون الضيّقة.
منى من بين الأشخاص الذين يزورون المستوصف، وهي امرأة لبنانيّة تبلغ من العمر 52 عامًا. تعيش منى مع والدتها جوليات البالغة من العمر 91 عامًا والتي عاشت ما لا يقلّ عن خمسة أو ستّة حروب حسبما تتذكّر. وتقول منى لجمعيّة عون الكنيسة المتألّمة أنّها “مصدومة منذ انفجار الرابع من آب ومذعورة جرّاء هذه الفوضى العارمة”.

الفجر




كتب بواسطة Heba

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play