موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

تعليق شقيقة حسين الشحات بعد فوز الأهلي

منذ 1 شهر
October 25, 2020, 2:00 am
بلغ

تعليق شقيقة حسين الشحات بعد فوز  الأهلي
يجتمعون على بُعد أمتار معدودة من التلفاز الموجود في المنزل، مترقبين بشغف وحماس أداء نجم النادي الأهلي حسين الشحات، الذي خطف الأنظاره بمهاراته وإحرازه هدفا احترافيا في الدقيقة 26، بعد أن راوغ المدافع مرتين قبل تسديد الكرة في مرمى الوداد المغربي، خلال مباراة اليوم على ستاد القاهرة، في إياب نصف نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا.
"قاعدة بتفرج مع أمي وإخواتي وطايرين من الفرحة بحسين" بتلك الكلمات بدأت سماح محمد شقيقة لاعب النادي الأهلي حديثها لـ"الوطن"، قائلة إن والدتها لم تتمكن من تمالك دموعها فرحًا بهدف نجلها، "وأنا فضلت أصوت من الفرح، رغم إني لسه خارجة من عملية المرارة من أسبوع".
الاحتفال الكبير جاء عقب إهدار اللاعب لانفراد في مباراة الذهاب، ليكون لهدفه اليوم بمثابة تعويض لجمهور الأهلي عما سبق، "هو بيحب النادي، وبيبذل كله مجهوده، لكن عملية الفتاء اللي عملها من 6 شهور لسه مأثرة عليه، بس هو مش مستسلم".
وتستمر الاحتفالات في أسرة "الشحات"، عقب تأهل النادي الأهلي إلى نهائي دوري أبطال أفريقيا، وسط تمنيهم بالفوز بالكأس، لتعم الفرحة قلوب الملايين من محبي "القلعة الحمراء".
ونجح الفريق الأول للنادي الأهلي، في الصعود للمباراة النهائية من بطولة دوري أبطال أفريقيا، عقب الفوز منذ قليل، على الوداد المغربي بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت بينهما على ستاد القاهرة، ليتأهل بمجموع المواجهتين بنتيجة 5\1.
أحداث الشوط الأول
بدأ الوداد المغربي، بهجمة سريعة عن طريق مهاجمه كازادي كاسينجو، وسدد بجوار القائم الأيسر لمحمد الشناوي حارس الأهلي.
 ونجح مروان محسن، في تسجيل الهدف الأول للأهلي في الدقيقة الرابعة، بعد بينية رائعة من عمرو السولية، أودعها "مروان" في مرمى أحمد رضا، محرزًا الهدف الأول، بعد رجوع حكم المباراة لتقنية الفار.
وشكّل جونيور أجايي، خطورة حقيقية على مرمى الوداد، وسدد كرة قوية أنقذها حارس مرمى بطل المغرب.
وشهدت الدقيقة 15، سقوط وليد الكرتي، في منطقة جزاء الأهلي، مطالبًا بالحصول على ركلة جزاء، وبعد عودة الحكم لتنقية الفار، جرى استمرار اللعب.
وواصل لاعبو الوداد، محاولاتهم لإحراز هدف التعادل والعودة للمباراة، وتحديدًا من الجهة اليسري للأهلي، خلف أحمد فتحي، ولكن دون خطورة.
وفي الدقيقة 22، حصل الوداد، على ضربة حرة مباشرة على حدود منطقة جزاء الأهلي، سددها أسامة الحداد، مرت سهلة على مرمى الشناوي، ورد محمد مجدي أفشة، بتسديدة رائعة مرت أعلى مرمى محمد رضا.
وفي الدقيقة 26، أضاف حسين الشحات، الهدف الثاني للأهلي، بعد سرعة غير عادية من أليو ديانج، الذي لحق الكرة قبل أن تخرج من الملعب، ومررها بينية ممتازة للشحات الذي كان في وضعية انفراد، وراوغ يحيي جُبران مدافع الوداد مرتين، وضع بعدهما الكرة في شباك حارس الوداد بسهولة.





وسيطر لاعبو الأهلي على مجريات المباراة، واستعرض الثنائي مروان محسن وأجايي في تناقل الكرات بينهما، تحت أنظار لاعبي الوداد.
في الدقيقة 34، حصل الأهلي على ضربة حرة مباشرة على حدود منطقة جزاء الوداد، سددها "أفشة" ممتازة أنقذها أحمد رضا، وواصل لاعبو الأهلي سيطرتهم على المباراة، وسط محاولات من لاعبي الوداد لم تُشكل أي خطورة على مرمى الشناوي.
وسط سيطرة لاعبي الأهلي، مرر الشناوي كرة بالخطأ لياسر إبراهيم، قطعها أسامة الحداد مهاجم الوداد، ولكنها خرجت لضربة مرمى، ورد أحمد فتحي، بتسديدة على مرمى الوداد، أطلق حكم المباراة بعدها صافرة نهاية الشوط الأول.
الشوط الثاني
جاءت البداية هادية وسط تمريرات قصيرة من لاعبي الأحمر، رد عليها وليد الكرتي بتسديدة سهلة في يد محمد الشناوي.
في الدقيقة 57، دفع الوداد بثلاثة تغييرات دفعة واحدة من أجل إنقاذ الوضع، بنزول زهير المترجي وجبابجو وحمزة أسرير، وخرج كل من بديع أووك وعبداللطيف النصير أيمن الحسوني.
وفي الدقيقة 59، أضاف ياسر إبراهيم، الهدف الثالث بعد ضربة ركنية من حسين الشحات حولها ياسر إبراهيم في شباك أحمد رضا.
في الدقيقة 58، دفع موسيماني، بتغييرين بنزول علي لطفي، ومحمود كهربا، بدلا من محمد الشناوي، ومروان محسن.
وفي الدقيقة 75، دفع موسيماني، بالثنائي وليد سليمان وأحمد الشيخ، بدلا من حسين الشحات وأجايي، لتنشيط الهجوم والحفاظ على قوام الفريق.
في الدقيقة 78، أرسل محمد هاني، عرضية رائعة وصلت لـ أفشة، الذي مررها لـ وليد سليمان، سددها الأخير من لمسة واحد بجوار القائم الأيسر.
في الدقيقة 82، استغل زهير المترجي، خطأ أحمد الشيخ، وقطع الكرة وانطلق نحو مرمى علي لطفي، وسددها قوية سكنت الشباك الحمراء، ليقلص الفارق أمام الأهلي.
وفي الدقيقة 87، دفع موسيماني، بحمدي فتحي لاعب الوسط، بدلا من محمد مجدي أفشة، وانفرد كهربا، بمرمى أحمد رضا، وسدد بجوار القائم.
في الدقيقة 90+2، استغل أليو ديانج، سرعته، وكاد أن يسجل الهدف الثالث، لكن الكرة  خرجت عن المرمى.
 

الوطن




كتب بواسطة Heba

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play