موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

اخر كلمات سيمون شهيدة كنيسة العذراء بفرنسا علي يد متشدد| شاهد

منذ 1 شهر
October 30, 2020, 9:53 pm
بلغ

سيخرجونكم من المجامع، بل تأتي ساعة فيها يظن كل من يقتلكم أنه يقدم خدمة لله
وسيفعلون هذا بكم لأنهم لم يعرفوا الآب ولا عرفوني

#أرجوكم_أخبروا_أطفالي_أنني_أحبهم_جداً .






هذه كانت الكلمات الأخيرة التي قالتها سيمون (٤٤ سنة) وهي تحتضر بين أيدي المسعفين وتلفظ أنفاسها الأخيرة بعد أن تلقت طعنات قاتلة من سكين النذل ابراهيم محمد صالح في كنيسة السيدة العذراء في نيس بفرنسا يوم أمس.

في الساعة الثامنة والنصف صباحاً وكعادته قام خادم الكنيسة ڤنسنت بعد أن أشعل الشموع بفتح بوابة الكنيسة للمصلين والزوار لتدخل امرأتان من الحي وبعد نصف ساعة فقط كانت سيمون مع امرأة أخرى (٧٠ سنة) وڤنسنت صرعى ومضرجين بالدماء.

سيمون تمكنت من جر نفسها إلى خارج الكنيسة وحاولت التمسك بالحياة حتى آخر رمق من أجل أطفالها الثلاثة التي أعلنت في كلماتها الوداعية حبها لهم . حباً أبدياً .
الإرهاب عمل الشيطان وليس من الله . #لأن_الله_رحمة_ومحبة!  

هذا الخبر منقول من : فيسبوك




كتب بواسطة Lomy

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play