موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

مفاجأة كبري .. كورونا لم يبدأ من الصين ..وهذه الدولة صدرت الوباء

منذ 1 شهر
November 29, 2020, 12:42 am
بلغ

مفاجأة كبري كورونا لم يبدأ من الصين وهذه الدولة صدرت الوباء
يعتقد العالم أجمع أن نشأة فيروس كورونا بدأ من الصين كما أن الولايات المتحدة الأمريكية إتهمت الصين بشكل صريح بالتواطؤ عندما أخرت الإعلان عن المرض فانتشر فى العالم اجمع بسرعة النار فى الهشيم .
وتحاول الصين أن تزيح عنها تهمة كوفيد-19 ملقية بعباءة أصول فيروس كورونا ونقله إلى العالم على دولة أخرى، فقد أصدر فريق من العلماء ورقة بحثية تشير إلى وجود السارس-CoV-2 في ما يصل إلى أربع قارات قبل اندلاع المرض في ووهان في نهاية العام الماضي.
 
يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت منظمة الصحة العالمية (WHO) أنها بدأت أخيرًا تحقيقًا دوليًا طال انتظاره حول مصدر الوباء الذي أغلق معظم أنحاء العالم لمدة تسعة أشهر، ويعتقد فريق خبراء منظمة الصحة العالمية أن العامل المسبب للمرض الأصلي قفز من حيوان إلى إنسان، لكنه سيحاول الآن تحديد مكان وكيفية حدوث ذلك بالضبط.
لا تجادل الصين في أن الفيروس تم اكتشافه في البداية في ووهان في ديسمبر الماضي، ولكنها تشير إلى أن مسقط رأس الفيروس الأصلي ليس الصين، فالبحث الجديد بقيادة الدكتور "شين ليبينغ" من معهد شنغهاي للعلوم البيولوجية، قد وضع نظرية أن فيروس كورونا نشأ في الهند، وليس الصين

تم نشر كتاب "النقل والتطور الخفي المبكر لـ Sars-CoV-2 في المضيفين البشريين" على منصة ما قبل الطباعة عبر الإنترنت للمجلة الطبية The Lancet في 17 نوفمبر، وقد بحثت الورقة في معلومات حول فيروس كورونا قدمتها 17 دولة ومنطقة مختلفة، وتعود أصولها إلى الهند أو بنجلاديش.
 

ولكن النتائج لم تتم مراجعتها بشكل كامل بعد، وقال الدكتور "شين" إن نهج التحليل الوراثي التقليدي لم ينجح في تحديد موقع سلالات الفيروس المستجد الأولى لأنه استخدم فيروس الخفافيش، الذي لم يكن سلف الفيروس البشري، وبدلًا من ذلك، قام فريقه بحساب الطفرات في كل سلالة فيروسية، معتقدًا أن أولئك الذين لديهم طفرات أقل هم أقرب إلى السلف الأصلي.







 
ووجدوا أن بعض السلالات بها طفرات أقل من العينات الأولى من ووهان، وخلصوا إلى أن "ووهان لا يمكن أن تكون المكان الأول الذي حدث فيه انتقال سارس- CoV-2 من إنسان لآخر، كما يزعم الباحثون أن السلالة الأقل تحورًا تم العثور عليها في ثماني دول من أربع قارات: أستراليا وبنجلاديش واليونان والولايات المتحدة وروسيا وإيطاليا والهند وجمهورية التشيك.
 
لكن الفيروس لا يمكن أن ينتقل إلى البشر من كل هذه الأماكن في نفس الوقت، لذلك يجب أن يكون أول انتشار للفيروس قد حدث في منطقة بها الكثير من التنوع الجيني، ولا يوجد مكان أكثر تنوعًا وراثيًا من الهند وبنجلاديش.

كما افترضوا أن الطقس المتطرف ربما يكون قد تسبب في حدوث الوباء، مشيرين إلى مايو 2019 عندما سجلت الهند ثاني أطول موجة حارة مسجلة، وكان هذا يعني مشاركة المزيد من البشر والحيوانات في مصادر مياه الشرب.
 
وخلصت الورقة إلى أن "كل من المعلومات الجغرافية للسلالة الأقل تحورًا وتنوع السلالات تشير إلى أن شبه القارة الهندية قد تكون المكان الذي حدث فيه أول انتقال لـ Sars-CoV-2 من إنسان إلى إنسان"، ولكن تم انتقاد النتائج من قبل خبراء آخرين ، الذين قالوا إن البرامج غير الصحيحة ومبادئ البحث قد استخدمت.
 
وقال ديفيد روبرتسون، من جامعة جلاسكو لـ Mail Online، إن الصحيفة "معيبة للغاية ولا تضيف شيئًا إلى فهمنا لفيروس كورونا"، فيما قال مارك سوشارد، الخبير من جامعة كاليفورنيا لصحيفة "ساوث تشاينا مورنينج بوست": "من غير المرجح أن يؤدي اختيار التسلسل الفيروسي الذي يبدو أنه يحتوي على أقل عدد من الاختلافات عن الآخرين في مجموعة عشوائية إلى وجود السلف في مكان معين".
 
وشهد الجدل المحتدم توترًا في العلاقات بين الصين والولايات المتحدة بعد أن ألقى الرئيس دونالد ترامب مرارًا باللوم على القوة العظمى الزميلة في "إنفلونزا ووهان" واتهم الحكومة الصينية بالتستر على الحقيقة.
الله محبة
الموجز




كتب بواسطة Heba

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play