موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

شاهد خطة أردوغان للانتقام من معارضى صفقاته المشبوهة مع تميم

منذ 1 شهر
December 3, 2020, 7:11 pm
بلغ

شاهد خطة أردوغان للانتقام من معارضى صفقاته المشبوهة مع تميم
رفع الرئیس التركى رجب طیب أردوغان دعوى قضائیة ضد قلیجدار أوغلوزعیم المعارضة ، للمطالبة بتعویض قیمتھ 500 ألف لیرة تركیة، على خلفیة اتھام الأخیر لھ بـ"الخیانة" خلال تصریحات أدلى بھا في اجتماع لكتلتھ النیابیة قبل أیام. وبحسب ما ذكره الموقع الإلكتروني لصحیفة "جمھورییت" المعارضة، الخمیس، جاءت الدعوة بعدما أدلى قلیجدار أوغلو زعیم حزب الشعب الجمھوري، أكبر أحزاب المعارضة بالبلاد، بتصریحات الثلاثاء، اتھم فیھا نظام أردوغان بـ"الخیانة". وجاء اتھام زعیم المعارضة لنظام أردوغان على خلفیة قیامھ ببیع مصنع لصفائح الدبابات تابع للجیش التركي في مدینة سكاریا، غربي البلاد، لقطر في صفقة تشغل الرأي العام منذ أكثر من عام. وقال قلیجدار أوغلو، في سیاق اتھاماتھ لنظام أردوغان، إن "بیع المصنع للجیش القطري خیانة لجمھوریة تركیا وللجیش التركي. لم یحصلوا على دولار واحد، وینزعجون عندما نناقش الموضوع، وأردوغان غیر مدرك للمشكلة". كما اعتبر زعیم المعارضة التركیة أن لأردوغان عقلیة استعماریة، في إطار رده على قول الرئیس بأن المال لا لون لھ ولا دین، تبریرا لبیع 10 %من بورصة إسطنبول للدوحة، في صفقة أبرمت مؤخرا وأثارت حفیظة المعارضة أیضا.





في دعوى قضائیة رفعھا حسین آیدین، محامي أردوغان، أمام محكمة أنقرة المدنیة الابتدائیة اتھم الرئیس التركي قلیجدار أوغلو بإھانتھ خلال خطابھ أمام الكتلة النیابیة لحزبھ. وجاء في العریضة التي قدمھا المحامي للمحكمة أن "زعیم المعارضة اعتاد إھانة أردوغان، وأن تلك الإھانات لا یمكن وضعھا في إطار حریة الفكر والتعبیر". وحسب الالتماس المقدم من المحامي، فإن زعیم المعارضة التركیة شن ھجوما عنیفا على النظام التركي في تصریحاتھ التي أزعجت أردوغان، حیث اتھم فیھا الأخیر بـ"أخذ التعلیمات من شركة قطریة (في إشارة للشركة التي حصلت على أسھما بالمصنع المذكور)". كما اتھمھ بـ"تسھیل حصول المرابین على أموال الدولة، والخنوع لھم، ووضع تركیا تحت الأسر من قبل الآخرین"، مشیرا إلى أن أردوغان ونظامھ "باتا مشكلة أمن قومي بالنسبة لتركیا". ووصف قلیجدار أوغلو الرئیس أردوغان "بالجاھل، والخائن، والسفیھ الذي یقوم بتحقیق رغبات القوى الإمبریالیة". الخمیس الماضي، وقّع صندوق الثروة السیادي التركي وجھاز قطر للاستثمار، اتفاقیة ⇡لبیع حصة بنسبة 10 %من أسھم بورصة إسطنبول للدوحة.
خطوة فجرت الاستیاء من جدید، وأثارت ردود فعل غاضبة، خصوصا من المعارضة التي ّشن زعیمھا كمال قلیجدار أوغلو، الجمعة، ھجوما لاذعا على نظام أردوغان.
     
هذا الخبر منقول من : الموجز
الله محبة




كتب بواسطة roromoha

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play