موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

الحرب على المكشوف بين (فيس بوك) و(أبل)

منذ 2 شهر
December 28, 2020, 3:59 am
بلغ

دخلت الخلافات بين عملاق الشبكات الاجتماعية موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك)، وعملاق التكنولوجيا (أبل)، منعطفا جديدا خلال الأيام الماضية.

وقام (فيس بوك) بإزالة علامة التوثيق الزرقاء عن الصفحة الرئيسية لشركة (أبل) على المنصة، وهى العلامة التى يتم منحها للشركات والشخصيات العامة للدلالة على أصالتها وهويتها الحقيقية، وحذف تلك العلامة يعنى أن صفحة الشركة أصبحت صفحة عادية مثلها مثل أى صفحة ينشئها أى مستخدم، وفق (المصري اليوم).

وجاءت هذه الخطوة العنيفة من (فيس بوك) ضد (أبل) وحدها، حيث لم تتأثر أوضاع صفحات شركات التقنية أو الشركات الأخرى والتى ظلت صفحاتها محددة بعلامة التوثيق الزرقاء، ولكنها كانت متوافقة مع الانتقادات العنيفة التى أطلقها (مارك زوكربيرج)، الرئيس التنفيذى لشركة (فيس بوك) ضد تحديثات سياسات الخصوصية فى أنظمة تشغيل أبل والتى سيبدأ تنفيذها العام المقبل.





وستمنح هذه التحديثات المستخدم الحق الكامل فى السماح أو منع التطبيقات من تتبعه لأغراض إعلانية، وهو الأمر الذى من المتوقع أن يؤثر على العديد من الخدمات وعلى رأسها (فيس بوك) المشهورة بأنها أكثر من يتتبع المستخدم طوال الوقت، لكنه يدافع عن هذا الأمر دائما بأن عملية الربط بين المستخدم والشركات، خاصة الصغيرة منها، مسألة ضرورية للغاية.

وكان تيم كوك، الرئيس التنفيذى لشركة أبل، قد كتب تغريدة على موقع (تويتر) قال فيها: "إن شركته تعتقد أن من حق المستخدم أن يمتلك الخيارات بشأن البيانات التى يتم جمعها عنه، وأن يحدد ما يوافق أو يرفض أن تعرفه المنصات عنه، وأرفق كوك مع التغريدة صورة من (فيس بوك) تظهر طلب الأخير بيانات عن المستخدم، الأمر الذى أشعل غضب عملاق التواصل الاجتماعي".

ويرى الخبراء، أنه لو استمرت (أبل) فى تطبيق خيار تعديلات الخصوصية فإن هذا الأمر سوف يشكل ضربة قوية لـ(فيس بوك)، الذي يعتمد فى دخله الهائل على الإعلانات والتى تعتمد بدورها على البيانات التى يتم جمعها من المستهلك.


 

هذا الخبر منقول من : دنيا الوطن




كتب بواسطة gege

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play