موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

سيناريوهات عزل ترامب.. هل يُمنع الرئيس الأمريكي من الترشح مجددا؟

منذ 1 اسابيع
January 13, 2021, 7:14 pm
بلغ

سيناريوهات عزل ترامب هل يُمنع الرئيس الأمريكي من الترشح مجددا؟
يعتزم الديمقراطيون في الكونجرس الأمريكي، مساءلة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي أوشكت ولايته على الانتهاء، وقد تؤدي مساءلته إلى عزله قبل أيام من انتهاء ولايته، وذلك بعد أن أثار مزاعم كاذبة بشأن تزوير الانتخابات ودعوة أنصاره لتنظيم مسيرة في الكونجرس.
وبحسب رويترز، فإن إقالة أو عزل ترامب يمكن أن يتم بسرعة، بسبب عدم وجود متطلبات الإجراءات القانونية الواجبة، وعدم وجود إشراف من المحكمة في حال قام الكونجرس بإقالته.
ما القضايا المتهم فيها ترامب؟
اقتحام مبنى الكابيتول في 6 يناير الجاري، أول اتهام يواجهه الرئيس ترامب، بعد أن حرض حشودًا عنيفة على مهاجمة مبنى الكابيتول.
ووفقا لصحيفة "تليجراف" البريطانية، يخطط أعضاء الكونجرس الديمقراطيون لطرح مادة واحدة للمساءلة في 11 يناير، تتهم الرئيس بـ "التحريض على العصيان".
ويحدد دستور الولايات المتحدة الأمريكية نطاقًا واسعًا من الجرائم التي يمكن أن تؤدي إلى المساءلة وهي: "الخيانة والرشوة أو غيرها من الجرائم والجنح الكبرى".
وحتى يتم عزل الرئيس يجب موافقة أغلبية أعضاء مجلس النواب (218 من أصل 435 عضوًا ) على مواد الإقالة، وإذا تم تمرير مشروع قانون الإقالة بمجلس النواب، فإنه يذهب إلى مجلس الشيوخ، حيث يلزم تصويت أغلبية الثلثين لإدانة الرئيس وبالتالي عزله من منصبه لذلك يحتاج إلى دعم الكثير من الجمهوريين لمشروع القانون ليمر.
في عام 2020، صوت مجلس الشيوخ على رفض مواد المساءلة ونفى الحاجة إلى عزل الرئيس من منصبه بسبب مزاعم إساءة استخدام السلطة وعرقلة عمل الكونجرس.
هل يكفي الوقت لعزل ترامب؟

في حال موافقة مجلس النواب على عزل ترامب، فإن مجلس الشيوخ لن يتمكن من التصويت على إدانة وعزل الرئيس، بسبب ضيق الوقت، قبل يوم 20 يناير الجاري، وهو تاريخ تسليم السلطة للرئيس الجديد جو بايدن، وعليه فلن يستطيع الديمقراطيون قطع الطريق على ترامب للترشح لولاية ثانية في 2024، لكن يتبقى مسار آخر، حسبما يقول المحلل السياسي الدكتور عاطف عبد الجواد.





ويرى عبد الجواد في حديثه لـ "الشروق"، أن المسار القضائي هو الأرجح "وفيه يمكن للنيابة في واشنطن اتهام الرئيس بعدة تهم منها تحريض أنصاره على اقتحام مبنى الكونجرس وقتل خمسة أشخاص ومنع المشرعين من أداء مهامهم الدستورية، وكلها تهم خطيرة، وأطنان من الدعاوى القضائية والتهم الأخرى التي تنتظره في ولاية نيويورك"، وهي تهم تتعلق بالاغتصاب والتحرش الجنسي والتربح والهبات والتهرب الضريبي والاحتيال المصرفي.
فيما يرى المحلل السياسي الدكتور محمد صادق إسماعيل، أن قضية اقتحام الكونجرس هي القضية الأكثر إلحاحا وربما تؤدي إلى احتمالية عزل ترامب، سيما أن مسألة اقتحام الكونجرس، أسأت إلى النظام الديمقراطي، وصورة أمريكا في الخارج.
ويضيف لـ "الشروق": "في حال عزل ترامب قبل انتهاء ولايته سيتولى نائبه مايك بنس السلطة خلال الأيام المتبقية ثم تسليم السلطة إلى الرئيس الجديد"، لكن إسماعيل توقع ألا تتطور الأمور إلى مسألة عزل ترامب، وتوقع أن يتم تسليم السلطة في هدوء.
التعديل الخامس والعشرين بالدستور هل يؤدي إلى عزل ترامب؟
تنص الفقرة الرابعة من التعديل الخامس والعشرين من الدستور الأمريكي على إمكانية عزل الرئيس الأمريكي قبل انتهاء ولايته عندما "يبلغ نائب الرئيس وغالبية الموظفين الرئيسيين في الوزارات التنفيذية أو أعضاء هيئة أخرى، يحددها الكونجرس بقانون، رئيس مجلس الشيوخ المؤقت ورئيس مجلس النواب تصريحهم الخطي بأن الرئيس عاجز عن القيام بسلطات ومهام منصبه، يتولى نائب الرئيس فورا سلطات ومهام المنصب كرئيس بالوكالة".
ويحاول قادة الحزب الديمقراطي على رأسهم نانسي بيلوسي، وتشاك شومر إلى استدعاء هذه المادة، من خلال إقناع مايك بنس، نائب الرئيس، بأن ترامب غير قادر على ممارسة سلطاته، ومثل هذه الخطوة يجب أن تحظى بدعم بنس وأغلبية أعضاء حكومة ترامب، حسب تليجراف.
وتقول الجريدة البريطانية، إن بعض أعضاء مجلس الوزراء كانوا يناقشون هذا الاحتمال لكن لم يتضح مدى جدية النظر فيه.
ماذا لو تم عزل ترامب أو صدور حكم قضائي ضده؟
حسب رويترز، هناك حاجة إلى أغلبية بسيطة فقط من مجلس الشيوخ لحرمان ترامب من تولي منصب في المستقبل.
ويقول خبراء قانونيون إن هذا المستوى الأدنى يعني أن الديمقراطيين، الذين سيتولون السيطرة على مجلس الشيوخ في وقت لاحق في يناير، لديهم فرصة واقعية لمنع ترامب من الترشح للرئاسة في عام 2024.
لكن إذا لم يتم ذلك، وتُرك الأمر إلى القضاء بعد انتهاء ولاية ترامب، وصدر حكم قضائي ضده في وقتٍ لاحق، حتى لو "مع وقف التنفيذ سيضمن ذلك عدم عودة ترمب للترشح الرئاسي في العام ٢٠٢٤ وبسبب تعدد التهم والانتهاكات القانونية من الصعب أن نتخيل أنه سينجو من كافة هذه التهم هو وأفراد أسرته"، حسب ما أشار إليه المحلل السياسي عاطف عبد الجواد.

نقلا عن الشروق
الله محبة




كتب بواسطة roromoha

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play