موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

الأنبا مكاريوس يرأس قداس ذكرى مذبحة أبوقرقاص 1997

منذ 2 شهر
February 11, 2021, 9:25 am
بلغ

أحيت مطرانية المنيا، وأبوقرقاص، للأقباط للأرثوذكس، برئاسة الأنبا مكاريوس، بالذكرى الرابعة والعشرين لثلاثة عشر شهيدا قتلوا غدرا أثناء عملية إرهابية بأبوقرقاص.

وتمت صلاة القداس الإلهي بكنيسة مارجرجس بمدينة الفكرية، وشارك فيها الآباء ايليا يوسف ومكاريوس يوسف، والقس كيرلس عدلي، وعدد كبير من قساوسة الإيبارشية.

وكانت قصة الشهداء محور عظة أسقف المنيا الأنبا مكاريوس، وسيرتهم وكيف طالتهم يد الإرهاب في منتصف فبراير عام 1997، أثناء اجتماع للصلاة، وفوجئ الموجودين بالكنيسة بالطابق الأرضي بعدد من الملثمين المسلحين يقتحمون الكنيسة ويطلقون النيران العشوائية نحو المصلين من خلفهم لتصيبهم طلقات الغدر، في ظهورهم، ليقع 9 شهداء داخل الكنيسة، وثلاثة آخرين خارجها.

وأعلنت كنيسة مارجرجس بمدينة الفكرية عن تدشين مقصورة كبيرة بمدخلها تحمل صور الشهداء وتم توزيع مطبوعات عن الشهداء، وقصص حياتهم على المصلين من الحاضرين قداس الذكرى؛ وكان الراحل البابا شنودة الثالث، كتب عن تلك المذبحة في الصفحة الأولى لمجلة الكرازة لسان حال الكنيسة المصرية في 27 فبراير عام 1997، تحت عنوان شهداؤنا في أبي قرقاص.

وكتب عن الشهداء الذين اغتالهم الإرهاب، وذكر عمل الله العجيب الذي أنقذ الكاهن، وفي الصفحات الداخلية ذكر أسماء ومعلومات مختصرة عن الشهداء الاثني عشر الذين استشهدوا داخل الكنيسة، وتكلم البابا شنودة عن إفادة الانبا يؤانس الاسقف العام لزيارة أبوقرقاص والصلاة بالكنيسة المعتدى عليها وزيارة المصابين وبيوت الشهداء.

وتعود أحداث المذبحة الدامية إلى عام 1997 واستمرت 3 دقائق في الكنيسة، وأطلقت 100 طلقة داخل الكنيسة بتحريض من الإرهابي فريد كدواني أمير الجماعة في أبوقرقاص والمسئول عن عدد كبير من حوادث قتل الأقباط وأفراد الأمن ومعه الإرهابي حسن سراييفو واسمه راجع؛ لأنه كان ضمن ما يسمى بالمجاهدين في البوسنة، وتمكنت قوات الأمن في قتل الإرهابي فريد كدواني في اقتحام مخبأه بعدها بعامين اي 1999؛ وذكرت مجلة الكرازة وقتها أسماء الشهداء وتفاصيل حياتهم:

1- أيمن رضا جرجس

طالب بالسنة الخامسة بكلية الطب جامعة المنيا ذهب إلى كنيسة مار جرجس بالفكرية لممارسة سر الاعتراف، وأثناء الاجتماع أطلق عليه الرصاص من الخلف واستشهد.

2- جوزيف موسى فهيم 26 سنة

بكالوريوس تجارة سنة 1992 استلم عمله كمحاسب في بنك - شماس وخادم باجتماع الشباب والشابات، الذي استشهد أثناء انعقاده، كان يقف بجانب باب الكنيسة يسجل أسماء الداخلين إلى الاجتماع، ودخل الإرهابيين وأغلقوا الباب ثم تعاملوا مع الشهيد بوابل من الرصاص فكان أول من استشهدوا.

3- ألفت بطرس شاكر 21 سنة

عروس كان موعد زفافها شهرين فزفت إلى السماء ومؤهلها دبلوم تجارة مواظبة على حضور الاجتماع والقداسات والتناول من الأسرار المقدسة.

4- عادل ميخائيل عبد الملاك 26 سنة

مدرس حاصل على دبلوم معلمين - أمين اجتماع الشباب والشابات، شماس كان خادما نشيطا يعد المسابقات وينظم الرحلات ويعد لها البرامج لتكون الرحلة في صورة روحية.





5- إدوارد وصفي دانيال 28 سنة

حاصل على دبلوم صنايع - شماس وخادم باجتماع الشباب.

6- ميلاد شكري صليب 19 سنة

طالب بالفرقة الثانية بمعهد السياحة والفنادق خادم بالتربية الكنسية.

7- مجدي بسالي سويحه 19 سنة

طالب بالسنة الثانية بكلية التجارة الخارجية جامعة حلوان شماس وخادم بالتربية الكنسية.

8- نجيب نبيل نجيب 13 سنة

طالب بالشهادة الإعدادية مواظب على التربية الكنسية واجتماع الشباب.

9- صموئيل كنعان عبيد 40 سنة

موظف إداري بمدرسة منهرى الإعدادية خادم مكرس بكنيسة الآباء الرسل بأبو قرقاص البلد - قتل أثناء هروبه بعد المذبحة على كوبرى أبو قرقاص.

10- فرج عريضة إسرائيل

قتله الإرهابيون مع ابنه بعد أن قيدوهما بالحبال وهو من قرية أبو عزيز مركز أبو قرقاص يوم 13/2/1997.

11- إبراهيم فرج عويضة

قتل مع والده وكان يعمل في صيد السمك بترعة الإبراهيمية.

12- وليم بشارة خليل

مساعد شرطة، كان في طريقه إلى قريته كوم المحرص وشاهد فرج عويضه وابنه إبراهيم مقيدين بالحبال وحاول إنقاذهما فناله رصاص الإرهاب.

هذا الخبر منقول من : البوابه نيوز




كتب بواسطة emil

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play