موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

أبعتلى حوت زى يونان يحمينى من نفسى مدى الزمان بقلم القس يوساب عزت

منذ 1 اسابيع
February 23, 2021, 6:59 pm
بلغ

«الله لنا ملجأ»فايّ خطر كان الاسرائيليون معرَّضين له عند دخولهم منطقة سيناء سنة ١٥١٣ ق‌م،‏ وبأية كلمات طمأنهم ربنا أمامهم رحلة مخيفة،‏ رحلة ‹في برية عظيمة رهيبة،‏ حيث الحيات اللادغة والعقارب›.‏ (‏تثنية ٨:‏١٥‏).‏ لكن الههم هو مَن وضع شعبه في هذا الظرف الصعب.‏ فهو قادرا على حمايتهم؟‏ + لماذا يمكننا ان نمتلك ثقة مطلقة بوعد الله بتوفير الحماية؟‏ لا شك ان اللة قادر على حماية خدامه.‏ فهو «الله الكلي القدرة» —‏ وكالموج الذي لا يمنعه شيء من التقدم،‏ لا شيء يردع قدرة يهوه حين يستخدمها عمليا.‏ وبما انه قادر على فعل ايّ شيء تستلزمه مشيئته،‏ فقد نتساءل:‏ ‹هل يشاء اللة ان يستخدم قدرته لحماية شعبه؟‏›.‏ الجواب هو بكلمة واحدة:‏ نعم يؤكد لنا انه سيحمي شعبه.‏ يقول المزمور ٤٦:‏١‏:‏ «الله لنا ملجأ وقوة.‏ عونا في الضيقات وُجد شديدا».‏ وبما ان الله «لا يمكن ان يكذب»،‏ يمكننا ان نمتلك ثقة مطلقة بوعده بتوفير الحماية.‏ (‏تيطس ١:‏٢‏)‏ فلنتأمل في بعض التشابيه الحية التي يستخدمها اللة ليصف العناية والحماية اللتين يزودهما.‏ الهنا هو أيضا من حمى يونان من نفسه لإنقاذ شعب عظيم لمدينة عظيمة صانعا بة عملا عظيما #القس يوساب عزت كاهن كنيسةالانبا بيشوي بالمنيا الجديدة أستاذ القانون الكنسي والكتاب المقدس بالكليه الاكليريكية والمعاهد الدينية




كتب بواسطة Lomy

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play