حازم إمام في أكثر موقف محرج ممكن يحصل لأي راجل يوم فرحه

منذ 9 شهر
March 30, 2021, 11:31 am
بلغ

كشف حازم إمام، نجم المنتخب الوطني السابق وعضو مجلس النواب، عن موقف محرج تعرض له يوم حفل زفافه، قائلًا: حفل زفافي كان بعد إحدى البطولات الكُروية ومعملتش بروفة على بدلة الفرح، وعندما ارتديت البدلة اكتشفت أنها واسعة عليا .

موقف محرج

وأضاف خلال لقائه ببرنامج صاحبة السعادة تقديم الفنانة إسعاد يونس المذاع على فضائية dmc : كان معايا حزام وسط فجيت أضعه فى البنطلون تبين أنه ليس له مكان، لأن البدلة كانت تكسيدو، فهي بدلة يتم ارتداء الحزام القماش العريض .

ست بيت

وتابع: يوم فرحي ده كان صعب جدا، وهناك أكثر من موقف محرج تعرضت له، وكنت ملوش .

وأردف: والدتي دكتورة جامعية وملهاش فى المطبخ نهائي، على عكس زوجتي فهي ست بيت، وكنت دائما أقول لها: إحنا بيت بنأكل علشان نعيش وإنتوا بيت عايشين علشان تأكلوا .

وكان البرلمان المصري في دورته الجديدة لعام 2021 الأكثر تمثيلًا للسيدات في التاريخ، منح خيارات عديدة للرياضيين، بعدما تواجد عدد كبير منهم، سواء في مجلس النواب أو مجلس الشيوخ، وفي مقدمتهم نجما الأهلي والزمالك السابقان حسام غالي وحازم إمام، ومحمد عمر نجم الاتحاد السكندري الأسبق، ووالد الرائد شريف محمد عمر، الذي استشهد على أرض سيناء.





مشواره الاحترافي

بدأ الثعلب احتراف مع أودينيزي 1997-2001، بعد اختياره كأفضل صانع ألعاب في أفريقيا عام 1996، حيث رشح بيرباولو مارينيو حازم إلى المدرب البرتو زاكاروني، وقدمه على أنه زيكو الجديد زيكو ابن الأهرامات .

وبالفعل انضم حازم إلى صفوف أودينيزي، وأصبح بذلك أول مصري وعربي يلعب في الدوري الإيطالي، وقد قام زاكاروني بوضع حازم كمهاجم وليس صانع ألعاب، مما أضاع فرصته في اللعب كأساسي مع وجود الثنائي ماريكو أموروز وأوليفر بيرهوف حيث لعب حازم 4 مباريات فقط كلاعب احتياطي.

وفي أثناء فترة الإعداد لموسم 1997-1998 انضم حازم للمباريات وقد أحرز رأسية في مرمى نادي سامبدوريا، أما أول مباراة رسمية لحازم إمام في موسم 1997-1998 فكانت ضد ريجينيا في كأس إيطاليا وقد أحرز الهدف الثاني لفريقه.

الجدير بالذكر، أنه ومع أداء حازم الممتاز في فترة الإعداد، قام زاكروني بالاستعانة بحازم في 7 مباريات فقط، وذلك في ظل وجود الثنائي ماريكو أموروز وأوليفر بيرهوف اللذين قادا النادي إلى أفضل مراكزه في الدروي، وهو المركز الثالث وتأهل الفريق إلى كأس الاتحاد الأوربي في تلك الفترة، أيقن حازم انه لن يلعب كلاعب أساسي في الفريق، ووقع عقد إعارة مع فريق دي غرافتشاب الهولندي.

وبعد انتقاله إلى نادي دي جرافشاب بعقد إعارة، لعب حازم كلاعب أساسي في الفريق وقد أصبح ذا شأن كبير في الدروي الهولندي.

مع مرور الوقت، وبسبب أدائه الممتاز، كون حازم إمام قاعدة جماهرية لا بأس بها بالنسبة للاعب عربي.

وقد تلقى حازم عرضا من نادي أياكس أمستردام، ولكن إصرار ناديه أودينيزي على رجوعه حال بين عملية الانتقال.

العودة لميت عقبة

في بداية الأمر، انتقل حازم بعقد إعارة، استمر لمدة 6 شهور، وبعدها، قام أودينيزي ببيعه رسميًا للزمالك، وعند عودة حازم إلى صفوف نادي الزمالك، أصبح قائد الفريق، ورمز للزمالك ووجد حب جماهير النادي، بل جميع جماهير مصر خصوصًا أنه كان أحد العوامل المؤثرة في فوز منتخب مصر بكأس الأمم الأفريقية عام 1998 في بوركينا فاسو.

وشارك حازم في فوز نادي الزمالك بثلاثة ألقاب دوري مصري ولقب كأس مصر ولقبين كأس السوبر ولقب بطولة دوري ابطال أفريقيا عام 2002.

الله محبة

هذا الخبر منقول من : موقع فيتو




كتب بواسطة emil
احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play