موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

هنا مسقط رأس أنسي ساويرس.. الحاجة شادية تروى تفاصيل لأول مرة عن الراحل

منذ 3 شهر
June 30, 2021, 9:28 am
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

قدم "تليفزيون اليوم السابع" بثا مباشرا من مدينة سوهاج مسقط رأس رجل الأعمال الراحل أنسي ساويرس، الذى توفى صباح اليوم الثلاثاء، حيث قالت الحاجة شادية إبراهيم أحمد، التى تسكن فى مسقط رأس العائلة، وتعمل معهم منذ فترة طويلة، أنهم عائلة من أفضل الشخصيات، ووالدها كان صديق الراحل أنسي ساويرس، وعمل معه منذ سن 17 سنة.وأضافت الحاجة شادية إبراهيم لـ"اليوم السابع"، أن أقارب والدها أغلبهم كانوا يعملون مزارعين فى أراضي عائلة ساويرس ببلدته فى سوهاج، حيث ذكرت مواقف الراحل أنسي ساويرس مع والدها عقب كسر قدميه وعلاجه فى أفضل المستشفيات على نفقته الخاصة، موضحة أن العائلة تزور محافظة سوهاج باستمرار، وجميعهم أهل خير مع الجميع، ومكتبهم مفتوح لأي مواطن من سوهاج.وكان قد توفي صباح اليوم الثلاثاء، رجل الأعمال أنسي ساويرس المؤسس لواحدة من كبرى عائلات البيزنس فى مصر، فأبناءه الثلاثة ضمن قائمة أغنى 10 رجال أعمال فى مصر وفى ترتيب متقدم، ولكن بالعودة لتاريخ مؤسس عائلة المليارديرات تكتشف قصة كفاح بتفاصيل مثيرة، ولم يعجب أنسى اختيار والده الدراسة بكلية الزراعة، لإدارة 50 فدانا كونها من عمله بالمحاماة، وذلك لقناعته بعد تجربة عامين أن الأرض لمن يزرعها ويعيش فيها وليس مهندسا زراعيا يشرف عليها، ليختار أنسى الاستثمار بنشاط المقاولات الذى ارتبط به خلال تجربة بناء والده عمارة بمدينة سوهاج، ويؤسس شركة صغيرة بمحافظته سوهاج، ويفوز بعملية حفر آبار ارتوازية بـ18 مدينة بالصعيد، لتكون أول صفقة فى تاريخ إمبراطورية آل ساويرس.





الأخبار المتعلقة

ويحكى أنسى فى فيديو عرض خلال إحدى الاحتفاليات، أنه عشق قطاع المقاولات بعدما وجد فيه فرصا استثمارية وربحية جيدة، ونجح فى إنشاء شركة كبرى وضم لها شركاء آخرين وكالعادة ليست كل قصص النجاح تسير بدون مطبات، إذ واجه مؤسس عائلة ساويرس عام 1961 قراراً بتأميم شركته ليعود مرة أخرى للمربع صفر.

وبعد 5 سنوات من مشاكل وصدمات بسبب قرار التأميم، بدأ أنسى رحلة نجاح مرة ثانية من ليبيا حيث عاش فيها 12 عاماً بعيداً عن أبنائه لعدم وجود مدارس هناك، وأسس هناك شركة مقاولات ضخمة، ولكن حبه لوطنه وبدء عصر الانفتاح دفعه للعودة مرة أخرى، ليواصل مسيرة النجاح داخليا تحت مسمى شركة أوراسكوم للمقاولات العامة والتجارة، التى أصبحت من كبرى شركات المقاولات فى مصر، بل أضاف لها أيضا ذراعا صناعية.

وفى الوقت نفسه استثمر أنسى فى أبنائه الثلاثة نجيب وسميح وناصف، على الترتيب، إذ ألحقهم للدراسة فى كبرى الجامعات فى أوروبا، قبل أن يمنحهم فرصة لاستكمال مسيرة النجاح دون التقيد بنشاط بعينه، ليختار الابن الأكبر نجيب قطاع الاتصالات، ويشق سميح طريقه فى قطاع السياحة، وأكمل الصغير ناصف مسيرته والده فى التشييد داخل وخارج مصر، وأضاف له الاستثمار بمواد البناء.

هذا الخبر منقول من : اليوم السابع




كتب بواسطة emil

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play